مسؤول يكشف حقيقة شراء المصريين 50 طناً من الذهب في 2021

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف الدكتور وصفي واصف، رئيس شعبة الذهب بالغرفة التجارية بالقاهرة، حقيقة شراء المصريين لـ 50 طنا من الذهب خلال عام 2021، مؤكدا أن الاستثمار في الذهب هو الأنجح في البلاد.

وقال واصف خلال مداخلة هاتفية مع أحد البرامج الفضائية، إن: "المصريين اشتروا 35 طنا فقط خلال عام 2021، وهي المصوغات التي تم دمغها على مصلحة دغم المصوغات قبل بيعها، وهي ليست مشتريات للناس، لكون الذهب عبارة عن خامة يعاد تدويرها واستبدالها بخامات أخرى". وفقاً لصحيفة "المصري اليوم".

وأوضح رئيس شعبة الذهب بالغرفة التجارية بالقاهرة أن "بعض السيدات يقمن باستبدال بعض قطع الذهب لديهن بقطع أخرى وتتم إعادة تصنيعها مرة أخرى".

وأكد أن "الاستثمار في الذهب عبارة عن جزء من الكمية التي تم شراؤها"، لافتا إلى أن "الاستثمار يكون في جنيهات ذهب وسبائك وليس في المشغولات الذهبية للزينة".

وشدد واصف على أن "الاستثمار في الذهب هو الأنجح على مدار 20 عاما لكون أسعاره تزيد من 15-20% وهو أعلى عائد بالنسبة لأي وعاء ادخاري".

طباعة Email