العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    إطلاق عمليات التسوية باليورو في منصة «بُنى» للمدفوعات العربية

    وقّع صندوق النقد العربي اتفاقية تعاون مع بنك «ستاندرد تشارترد» العالمي، يتولى بموجبها «ستاندرد شارترد» توفير خدمات تسوية المدفوعات بعملة اليورو من خلال منصة «بُنى» للمدفوعات العربية، التابعة للمؤسسة الإقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية، حيث سيتم استكمال الإجراءات النهائية للمباشرة في وضع الاتفاقية قيد التنفيذ.

    ويعد اليورو خامس عُملة يتم استكمال إجراءات تضمينها في قائمة عُملات التسوية المدرجة في منصة «بُنى» للمدفوعات العربيّة، بينما يُمثل تضمين اليورو عُملة تسوية في منصة «بُنى» إنجازاً إضافياً في مسيرة «بُنى» أن تكون منصة المدفوعات المختارة في مختلف أسواق المنطقة العربية. كما يٌشكل هذا النجاح تعزيزاً لموقع المنصة في منظومة المدفوعات العالمية.

    وإضافة إلى العُملات العربية الثلاث المنضوية في قائمة عُملات التسوية المدرجة في منصة «بُنى» للمدفوعات العربيّة وهي كل من الدرهم الإماراتي والريال السعودي والجنيه المصري، ينضم اليورو إلى الدولار الأمريكي ليصبح بذلك ثاني عُملة دولية مدرجة كعُملة تسوية في منصة «بُنى» للمدفوعات العربية.

    يتوافق تزايد عدد عُملات التسوية المدرجة في منصة «بُنى»، مع سعي منصة «بُنى» الدائم إلى المثابرة على تعزيز القيمة المقدمة من قبلها لصالح شبكتها المتنامية من البنوك المشاركة العاملة في المنطقة العربية وخارجها.

    وسيساهم تضمين اليورو في استمرار تقوية الأهداف الاستراتيجية لمنصة «بُنى» لناحية ما توفره من خدمات متطورة لمقاصة وتسوية المدفوعات، بما يدعم فرص تنمية التجارة والاستثمارات العربية البينية والربط مع الشركاء التجاريين الرئيسيين للدول العربية في القارة الأوروبية.

     وأعرب الدكتور عبد الرحمن بن عبدالله الحميدي مدير عام ورئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربي عن تقديره للدعم والتعاون المقدم من البنك المركزي الأوروبي والبنوك المركزية الأوروبية بتضمين اليورو كعملة تسوية في منصة «بُنى».

     وقال إن الشراكة مع بنك «ستاندرد تشارترد» تسهم في تحقيق أحد أبرز أهدافنا المتمثلة بتمكين البنوك المشاركة في منصة «بُنى» من استخدام أحد أبرز العُملات الدولية، عبر منحهم القدرة على إرسال واستقبال المدفوعات البينية باليورو في الوقت الفعلي، بصورة آمنة وموثوقة وبفعالية عالية، بما يتوافق مع المعايير والمبادئ ومتطلبات الامتثال الدولية ذات الصلة، حيث يتوافق هذا الهدف مع رؤية منصة «بُنى» والتي لا تنحصر بحرصها على أن تكون بنياناً رئيسياً وكفؤاً للمدفوعات عبر الحدود، بل تشمل أيضاً سعيها المستمر لمواكبة الاحتياجات المتنامية لشبكتها من البنوك المشاركة عبر توفير حلول دفع مبتكرة تتصف بالأمان والتنوع.

    ومن جانبها قالت رولا أبو منة الرئيس التنفيذي لبنك «ستاندرد تشارترد» في الإمارات إننا نتطلع دوماً إلى توفير أفضل الوسائل المبتكرة لتحسين تجربة العُملاء في مجال المدفوعات عبر الحدود، في منطقة الشرق والأوسط وخارجها، حيث أظهر النظام المالي العالمي أن الشفافية والسرعة والقدرة على رصد المدفوعات العابرة للحدود، قد أصبحت أموراً واقعية وملموسة.

    طباعة Email
    #