مؤشر للاستثمار العربي المستدام يضم 12 معياراً لرصد نجاحات مؤسسات المنطقة

أطلق منتدى المستقبل للاستثمارات العربية FF2020AI، الصادر عن مجموعة مجلة استثمارات الإماراتية، «مؤشر الاستثمار العربي المستدام ( ASII2020)، والذي يعد المؤشر الأول من نوعه في الشرق الأوسط، ويقيس قدرات الدول وكيانات الاستثمار العربية، بغية تعزيز ودعم جهود الاستثمارات المستدامة وذات الأثر الإيجابي على مسارات التنمية، انطلاقاً من رسالة ورؤية المنتدى في خلق واقع تنموي عربي جديد، فرضته معطيات أزمة»كوفيد 19«وتهديدها بضراوة لسلاسل الإمداد الغذائي ومتانة المجريات الطبية في دول المنطقة العربية، حيث تآلف المؤشر والذي سيرصد دورياً مجريات التنمية المستدامة في الدول العربية من جهة صواب السياسات الاستثمارية ودعمها للتنمية المستدامة.

12 معياراً، حيث تم تخصيص 6 معايير ترتبط بمنهجيات أنشطة وتدوير الثروات وعوائد الاستثمارات لدعم سياسات التنمية المستدامة، وذلك على صعيد الشركات والمستثمرين التي تزيد استثماراتهم على 100 مليون دولار أمريكي، فيما يرتبط المؤشر في شقه الآخر بتخصيص 6 معايير أخرى تستهدف رصد توجهات وجهود الوكالات والهيئات الاستثمارية الحكومية في المنطقة العربية، وإنجازاتها على صعيد دعم خططها الاستثمارية طويلة الأجل، وتسخيرها لطروحات التنمية المستدامة لشعوبها.

معايير الاستدامة للمؤشر

وقال محمد شمس الدين، رئيس ومؤسس»منتدى المستقبل للاستثمارات العربية«ورئيس مجلس إدارة مجموعة مجلة استثمارات الإماراتية، إنه لا شك في أن دول المنطقة العربية كانت تعاني في أغلبها، تحديات وإخفاقات تنموية تجلت بشكل واضح ومؤلم خلال أزمة كوفيد 19: وهو ما بات يوجه ويدفع بأهمية إطلاقنا لمؤشر الاستثمار العربي المستدام ( ASII2020)، لمؤازرة جهود الحكومات وكيانات الاستثمار في المنطقة. و

فيما يتعلق بمعايير المؤشر على صعيد رصد قدرات الدول والحكومات العربية، فيأتي على صدارة تلك المعايير، استثمارات الابتكار، استثمارات الاستدامة البيئية، الشراكات مع القطاع الخاص، مكافحة الاحتكار، استثمارات اللقاحات والوقاية الطبية، دعم وتهيئة البنية التحتية لشبكات وتقنيات التعليم والعلاج عن بُعد.

معايير الشركات

وفيما يتعلق بالمعايير الموجهة لرصد وتقييم جهود الشركات وكيانات الاستثمار العربية، فقد اعتمد مؤشر الاستثمار العربي المستدام» ASII2020 «، على 6 معايير وهي معيار المسؤولية المجتمعية، ومعيار استثمارات التقنية والذكاء الصناعي، ومعيار الشراكات مع كيانات متطورة، والقدرات الاستشرافية، واستثمارات المياه والطاقة المتجددة، دعم جهود الحكومات في الأزمات الصحية، يذكر أن منتدى المستقبل للاستثمارات العربية أطلق مؤخراً ليكون بمثابة»دافوس العرب«ولكن عبر التركيز بشكل محوري على تعزيز استثمارات التنمية المستدامة بعد جائحة»كوفيد 19" من خلال دور المستثمرين العرب والترويج للفرص الاستثمارية في الدول العربية وإسرائيل، بما يحقق لشعوب المنطقة ودولها مزيداً من الازدهار والتقدم المستدام.

طباعة Email