4.1 مليار درهم فائض الحساب التجاري للإمارات مع الدول العربية خلال 6 أشهر

وصلت قيمة الفائض في الحساب التجاري للإمارات مع الدول العربية 4.1 مليار درهم تقريبا خلال النصف الأول من العام 2020 وذلك وفقا للأرقام الصادرة عن المركز الاتحادي للتنافسية والاحصاء.

ويعكس استمرار تحقيق الدولة للفائض في حسابها التجاري مع الدول العربية محافظتها على مكانتها كمركز تجاري في المنطقة العربية والشرق الأوسط بشكل عام، كما يؤشر ذلك على قدرة قطاعاتها على مواصلة النشاط رغم التباطؤ الذي شهدته اقتصاديات العالم في الأشهر الماضية.

وتظهر الاحصائيات أن الفائض المتحقق في الحساب التجاري جاء نتيجة بلوغ إجمالي قيمة صادرت الإمارات إلى الدول العربية /شاملة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية/ نحو 39.141 مليار درهم خلال الفترة من يناير وحتى نهاية يونيو من العام 2020 مقابل واردات بقيمة 34.988 مليار درهم في فترة الرصد ذاتها.

وشكلت صادرات الإمارات نحو 26% من إجمالي تجارتها /واردات وصادرات و إعادة تصدير/ مع الدول العربية خلال النصف الأول من العام 2020، علما بأن قيمة تجارة إعادة التصدير وصلت إلى 76.875 مليار درهم.

وكان إجمالي قيمة تجارة الدولة مع دول الخليج بلغ خلال النصف الأول من العام الجاري نحو 67.69 مليار درهم في حين وصل مع الدول العربية الأخرى إلى 48.3 مليار درهم تقريبا.

ولا زالت السعودية تتصدر المركز الأول كأكبر الشركاء التجاريين لدولة الإمارات مقارنة مع بقية دول الخليج والدول العربية الأخرى حيث بلغ قيمة التبادل التجاري بين الجانبين 46.6 مليار درهم خلال النصف الأول من العام 2020.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات