«بي. بي» تحرز تقدماً في سحب النفط المتسرب في خليج المكسيك

«بي. بي» تحرز تقدماً في سحب النفط المتسرب في خليج المكسيك

أعلنت شركة «بريتيش بتروليوم»(بي بي) العملاقة للنفط أنها بدأت عمليات سحب للنفط الخام المتدفق من بئر متسرب في خليج المكسيك ، الأمر الذي يعد أول أنباء إيجابية في غضون نحو أربعة أسابيع من بدء الأزمة الناجمة عن التسرب النفطي. وذكرت الشركة أنها نجحت في إدخال أنبوب أصغر حجما داخل أنبوب أكبر حجما يتسرب منه النفط من البئر المعطوبة لشفط النفط ، وهي مناورة دقيقة على عمق 6 .1 كيلومتر في قاع المحيط.

ونجحت أولى محاولات (بي بي) أول أمس السبت لفترة وجيزة ثم توقفت عن العمل. لكن الشركة ومسئولين حكوميين قالوا إن أجهزة الروبوت الموجودة تحت سطح الماء أعادت إدخال الأنبوب الصغير على مسافة نحو مترين من الفتحة الأولى ، واستأنف عمله مرة أخرى أمس الأحد. وقال مسئول بالشركة إن الأنبوبين جرى إغلاقهما معا من خلال ثلاثة مستويات من شرائح المطاط .

ويجري نقل النفط والغاز حاليا عبر أنبوب بطول 6 .1 كيلومتر لسفينة التنقيب «ديسكفرير انتربرايز»، والتي تقوم بفصل النفط والغاز والمياه ، وتقوم بتخزين النفط وحرق الغاز الطبيعي.

(د ب أ)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات