أمنيات للعقارات تستكمل المرحلة الأولى من برج ذا أوبوس التجاري

أمنيات للعقارات تستكمل المرحلة الأولى من برج ذا أوبوس التجاري

أنجزت أمنيات للعقارات المرحلة الأولى من برج أوبوس التجاري العالمي الذي تبلغ تكلفة إنشائه 7,1 مليار درهم ليدخل البرج المرحلة الثانية من إنشائه مع المقاول الرئيس بروكفيلد ملتيبلكس من خلال تثبيت الرافعات البرجية الأربع للمشروع بعد الإنتهاء من مستويي طابق التسوية في المبنى.

وأكدت الشركة التزامها بتسليم كافة المشاريع التي جرى إطلاقها حيث أنجزت وسلّمت البرجين التجاريين بايزووتر و ون بزنس باي إضافة إلى الانتهاء من المرحلتين الأولى والثانية من مشروع ذا سكوير الذي يقع في منطقة الممزر في قلب مدينة دبي.

ويمتاز مبنى أوبوس بموقعه في منطقة الخليج التجاري وقال مارك فونيكس مدير الخدمات التجارية في أمنيات للعقارات أنه مع اكتمال أعمال التمكين وبدء المرحلة الثانية من عملية الإنشاء تزداد أمنيات ثقة في أن أهم مشاريعها سوف يكتمل حسب الجدول الزمني المقرر وقال إن هناك أكثر من 400 عامل ينتشرون في موقع إنشاء البرج وتوقّع زيادة هذا الرقم خلال 2010 .

مشيراً إلى أن تقدم العمل في أوبوس يأتي في إطار التزام الشركة بتسليم كافة المشاريع التي جرى إطلاقها إلى المستثمرين وأعرب عن تطلع أمنيات للتعاون مع بروكفيلد ملتيبلكس في المرحلة الثانية من الإنشاء والاستفادة من التزام المقاولين بالجودة والتسليم ضمن المواعيد المحددة.

ومع اكتمال أعمال وضع القوائم الرئيسة والانتهاء من مستويي طابق التسوية في المبنى؛ تمضي بروكفيلد ملتيبلكس قدماً نحو إنشاء الطابق الأرضي وعند البدء في هذه المرحلة تقوم الشركة خلال 22 ساعة متتالية بصبّ أكثر من 5000 متر مكعب من الخرسانة في أول اثنين من القواعد الكبرى مع أكثر من 1000 طن من الصلب.

وتبلغ مساحة البناء الإجمالية لبرج أوبوس 85 ألف متر مربع ويتألف من 23 طابقاً تخصص خمسة منها لأغراض التجزئة والثمانية عشر طابقاً الأخرى للاستخدامات التجارية وقامت بتصميم البرج المعمارية العالمية زهاء حديد ويتجاوز التصميم المفاهيم التقليدية للمساحات المكتبية ويمتاز بمنظره الخلاب ويهدف إلى أن يصبح بيئة عمل مثالية تسمح لمستخدمها بالاستمتاع بأجواء عمل ذات جودة عالية مع الاستفادة من أحدث التقنيات المتطورة ويستوحي التصميم الفريد للبرج الذي يقع في جزيرة خاصة شكل مكعب متوهج يحوم حول الأرض.

وحصل أوبوس على جائزة 2007 لايف كوم إكستيرنال إكسبيريانس من الجمعية البريطانية للإتصالات البصرية الدولية التي تعد أكبر هيئة أوروبية للعاملين في قطاع الاتصالات العام والخاص.

دبي- «البيان»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات