ملتقى سنوي للشركات الصغيرة والمتوسطة

ملتقى سنوي للشركات الصغيرة والمتوسطة

عقد مجلس أمناء الشبكة الوطنية للمشاريع الصغيرة والمتوسطة اجتماعه الثاني بمقر مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة في دبي.

وناقش الاجتماع تفاصيل الخطة التشغيلية والرؤية المستقبلية للشبكة خلال السنوات الثلاث المقبلة والتي تستهدف تعزيز القدرة التنافسية لأعضاء الشبكة بتقوية علاقة التعاون وتبادل المنافع المشتركة فيما بينها من جانب وبينها وبين الجهات والمؤسسات المحلية والدولية من جانب آخر.

وقرر المجلس اعتماد خطة العمل التفصيلية والبدء بتشكيل اللجان الفرعية التي ستتولى اعداد وتنفيذ خطط التشغيل بالاعتماد على أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة وقرر تشكيل اللجنة التنفيذية برئاسة حميد بن سالم وعضوية المنسق العام وممثل من كل جهة مؤسسة للشبكة بالإضافة الى عدد من رجال الأعمال الشباب تفعيلا لدور أصحاب الأعمال الصغيرة والمتوسطة في عمل الشبكة وكذلك اقر المجلس اللجان الخاصة بالشبكة.

وقد تقرر عقد ملتقى سنوي للشركات الصغيرة والمتوسطة فيما تجري دراسة اعتماد شهادة جودة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة.

حضر الاجتماع احمد المدفع رئيس مجلس الأمناء ورئيس مجلس إدارة مؤسسة رواد والدكتور احمد المطوع نائب رئيس مجلس الأمناء والرئيس التنفيذي لصندوق خليفة وعبد الباسط الجناحي عضو مجلس الأمناء والمدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة وحميد بن سالم عضو مجلس الأمناء الرئيس التنفيذي لبرنامج سعود بن راشد المعلا لدعم الشباب والدكتور نبيل الطريف المدير التنفيذي لبرنامج سعود بن صقر لدعم الشباب وخالد مقلد المنسق العام للشبكة.

ووافق مجلس الأمناء على استحداث نوعين من العضوية للشركات الصغيرة والمتوسطة بحيث يسمح للشركات ذات الاستثمار المشترك بان تنضم الى العضوية بجانب الشركات الوطنية وبمعايير وشروط تسمح بتحقيق قيمة مضافة من وراء دعم هذه الشركات وضمها للشبكة.

ويرى مجلس الأمناء ان تكون الشبكة التي تتميز بأنها مكونة من الجهات المسؤولة عن دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة في الدولة وتضم في عضويتها أصحاب الشركات الصغيرة والمتوسطة باعتبارهم الفئات المستهدفة من اية جهود لتنمية هذا القطاع الاستراتيجي الهام قرر المجلس ان تكون الشبكة مصدر الآراء الجماعية المعبر عن بيئة العمل والمعلومات عن قطاع الأعمال الصغيرة والمتوسطة حيث ستعمل على بناء منظومة متكاملة لتهيئة البيئة الملائمة لتنمية وتطوير هذا القطاع الهام.

وقرر مجلس الأمناء إنشاء موقع الكتروني يمثل حلقة الوصل ومصدرا للمعلومات للشركات بالاستعانة بجهود كل من مؤسسة محمد بن راشد لتطوير المشاريع وصندوق خليفة لدعم المشاريع لما لهما من خبرة في هذا المجال حيث سيساعد هذا الموقع الشركات على التعريف بها وأيضا الحصول على معلومات عن الأعمال الصغيرة وبيانات وإحصائيات مع الربط بالجهات ذات الاختصاص .

الشارقة ـ «البيان»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات