غياب المستثمرين وراء عودة الأسواق لمحاكاة هلع الأسواق العالمية

ذرائع جني الدراهم وراء تراجع الأسهم

صورة

استهلت أسواق الأسهم المحلية أول أيام تداولاتها خلال الأسبوع الماضي على وقع طبول الهلع التي دفتها بورصة نيويورك يوم الخميس الماضي. وذلك بعد أن تسبب خطأ، قد يكون متعمداً، بحالة من الهلع عمقت المخاوف التي كانت قد تصاعدت أصلا، اثر رفض البنك المركزي الأوروبي شراء السندات الحكومية، والذي نشر حالة من الذعر في الأسواق العالمية، وكان الخاسر الأكبر فيها مؤشر داوجونز الأميركي، الذي هبط في السادس من الشهر الجاري بما يقارب 1000 نقطة في دقائق بسبب الخطأ الذي ارتكبه وسيط في سيتي جروب، ثم عاد المؤشر وقلل خسائره إلى حدود 3% فقط.

وقال المستشار الاقتصادي لشركة الفجر للاوراق المالية الدكتور همام الشمّاع في تقريره الأسبوعي حول أسواق الأسهم المحلية: استنسخت الأسواق الخليجية والإماراتية سلوك السوق الأميركي بحذافيره، بما في ذلك التقلب الحاد. فقد انخفض مؤشر سوق دبي يوم الأحد الماضي، وبعد مرور يومين على الخطأ في التداول الأميركي، بنسبة نزيد على 4%، ثم عاد ليقلل الخسائر إلى حدود 1%. وكانت سيطرة المضاربين على السوق في ظل غياب المستثمرين هي التي تقف هذه المرة وراء الأداء المستنسخ. فقد استمرت الأسواق بدفع من المضاربين اليوميين تبحث عن الذرائع لجني الدراهم (وليس الأرباح) عندما تنخفض في واحدة أو أكثر من الأسواق العالمية. كما استمرت في البحث عن سبب لإثارة زوبعة من الارتفاع مع خبر ايجابي حدث في الأصقاع البعيدة دون أن تكون له صلة مباشرة بالأسواق المحلية.

ارتفاع وانخفاض عشوائي

وأضاف الدكتور الشمّاع: هكذا كانت تداولات الأسبوع بين الارتفاع والانخفاض الاعتباطي غير المبرر، الذي يقوده المضاربون، في ظل تداولات منخفضة من حيث القيمة. أما عودة الأسواق لمحاكاة الأسواق العالمية وبصورة اعتباطية فتعود في تقديرنا إلى غياب الاستثمار والمستثمرين وإلى أن المتبقي من المتداولين لا يلتفتون إلى المؤشرات المالية للاستثمار، ولا يلتفتون لإفصاحات الشركات، بل يبحثون عن الذرائع التي تقودهم جمعيا للدخول والخروج من السوق بتحصيل عائد مهما كان ضئيلاً بحيث لا يمكن أن يسمى حتى جني أرباح.

أخبار البنوك والشركات

أعلنت شركة آبار، خلال اجتماع مجلس إدارتها، الذي عقد يوم 6 مايو الجاري، عن تنفيذ قرار الجمعية العمومية غير العادية بتاريخ 29 أبريل 2010 القاضي بإصدار سندات إلزامية التحويل إلى أسهم في الشركة لصالح شركة الاستثمارات البترولية الدولية (إيبيك) بقيمة 5 .1 مليار درهم ، وبسعر تحويل 5 .2 درهم لكل سهم.

وحققت شركة صناعات إسمنت الفجيرة أرباحاً صافية قيمتها 21 .0 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بانخفاض بنسبة 58 .99% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 94 .49 مليون درهم. ولكن بارتفاع كبير عن أرباح الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 83 .102%.

وحققت شركة التأمين المتحدة أرباحاً صافية قيمتها 69 .8 ملايين درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بانخفاض بنسبة 30 .24% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 48 .11 مليون درهم. ولكن بارتفاع كبير عن أرباح الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 57 .338%.

وحققت شركة دبي للتأمين أرباحاً صافية قيمتها 43 .14 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع بنسبة 95 .4% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 75 .13 مليون درهم.

وحققت الشركة العربية للصناعات الثقيلة أرباحاً صافية قيمتها 15 .7 ملايين درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بانخفاض بنسبة 32 .73% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 80 .26 مليون درهم.

وحققت شركة العربية للطيران أرباحاً صافية قيمتها 61 .49 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بانخفاض بنسبة 20 .95% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 37 .103 ملايين درهم.

وحققت شركة غلفا للمياه المعدنية أرباحاً صافية قيمتها 04 .1 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع بنسبة 16 .5% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 98 .0 مليون درهم.

وحقق مصرف عجمان خسائر قيمتها 93 .13 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 مقارنة مع الخسائر المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 63 .11 مليون درهم.

وحققت شركة أرابتك أرباحاً صافية قيمتها 53 .134 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بانخفاض بنسبة 56 .16% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 23 .161 مليون درهم. ولكن بارتفاع كبير عن أرباح الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 35 .900%.

وحقق بنك دبي الإسلامي أرباحاً صافية قيمتها 200 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بانخفاض بنسبة 99 .45% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 30 .370 مليون درهم. ولكن بارتفاع كبير عن أرباح الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 150%. كما أعلن البنك خلال اجتماع الجمعية العمومية غير العادية عن الموافقة على اتفاقية الوكالة التي تم توقيعها مع وزارة المالية بواقع 75 .3 مليارات درهم.

وحققت شركة اسمنت الخليج أرباحاً صافية قيمتها 20 .57 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع كبير بنسبة 41 .587% مقارنة مع الخسائر المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 74 .11 مليون درهم. وبارتفاع كبير عن أرباح الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 33 .180%.

وحققت شركة رأس الخيمة للعلف والدواجن أرباحاً صافية قيمتها 32 .1 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بانخفاض بنسبة 12 .57% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 08 .3 ملايين درهم.

وحققت شركة أبوظبي الوطنية للتكافل أرباحاً صافية قيمتها 34 .4 ملايين درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع كبير بنسبة 74 .219% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 36 .1 مليون درهم.

وحققت شركة الاسمنت الوطنية أرباحاً صافية قيمتها 49 .23 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بانخفاض بنسبة 90 .68% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 52 .75 مليون درهم. ولكن بارتفاع كبير عن أرباح الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 28 .414%.

وحققت شركة أرامكس أرباحاً صافية قيمتها 51 .47 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع بنسبة 21 .10% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 11 .43 مليون درهم.

وحققت شركة الشارقة للتأمين أرباحاً صافية قيمتها 57 .8 ملايين درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع كبير بنسبة 44 .165% مقارنة مع الخسائر المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 09 .13 مليون درهم. وبارتفاع كبير عن أرباح الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 06 .120%.

وحققت شركة اسمنت الاتحاد خسائر صافية قيمتها 14 .13 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010.

وحققت شركة سيراميك رأس الخيمة أرباحاً صافية قيمتها 80 .100 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع بنسبة 53 .9% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 03 .92 مليون درهم. وبارتفاع كبير عن أرباح الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 17 .118%.

وقامت شركة جلف مشرف شيبنج التابعة لشركة الخليج للملاحة القابضة بارسال مذكرة إلغاء وإنهاء عقد بناء لناقلة مواد كيماوية سائلة حمولة 44 ألف طن (قلف مشرف - ناقلة إس 488) الموقع مع شركة إس.إل. أس شيبنج الكورية، وذلك بسبب تأخر تسليم الناقلة الى الشركة بمدة تتجاوز الفترة المسموح بها في العقد الموقع بين الطرفين.

وأعلنت شركة طيران أبوظبي أنها وقعت عقد عمل مع هيئة الهلال الأحمر السعودية، وبموجب هذا العقد يتم استخدام ست طائرات عمودية من أسطول الشركة في عمليات الإنقاذ والإخلاء الطبي داخل المملكة.

وأعلنت شركة دريك آند سكل إنترناشيونال - قطر، التي تعمل في مجال الأعمال الهندسية الميكانيكية والكهربائية والصحية، والتي استحوذت عليها مؤخراً شركة دريك آند سكل إنترناشيونال، عن فوزها بأول عقد لها، منذ إتمام عملية الاستحواذ في أبريل 2010، بقيمة تبلغ 2 .140 مليون درهم (139 مليون ريال قطري). كما أعلنت الشركة عن تراجع صافي أرباحها في الربع الأول من عام 2010 بنسبة 80 .38% لتصل إلى 23 .42 مليون درهم مقارنة بأرباحها الصافية لنفس الفترة من عام 2009 والبالغة 69 مليون درهم.

وحققت شركة الاتحاد العقارية أرباحاً صافية قيمتها 25 .50 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع بنسبة 78 .66% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 13 .30 مليون درهم. وبارتفاع كبير عن أرباح الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 98 .133%.

وحققت شركة أبوظبي الوطنية للتأمين أرباحاً صافية قيمتها 53 .67 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع كبير بنسبة 45 .148% مقارنة مع الخسائر المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 39 .139 مليون درهم. وبارتفاع كبير عن أرباح الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 61 .115%.

وحققت شركة الاتصالات المتكاملة (دو) أرباحاً صافية قيمتها 06 .97 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع كبير بنسبة 30 .315% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 37 .23 مليون درهم.

وحققت شركة الفجيرة الوطنية للتأمين أرباحاً صافية قيمتها 99 .5 ملايين درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بانخفاض بنسبة 89 .27% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 31 .8 ملايين درهم. ولكن بارتفاع كبير عن أرباح الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 57 .120%.

وحققت شركة طاقة أرباحاً صافية قيمتها 287 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع كبير بنسبة 50 .617% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 40 مليون درهم. كما أعلنت طاقة أن هيئة مياه وكهرباء أبوظبي ستقوم بنقل 90% من أسهمها في شركة الرويس القابضة للطاقة إلى شركة طاقة.

وحققت شركة الوثبة للتأمين أرباحاً صافية قيمتها 27 .10 ملايين درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع كبير بنسبة 29 .236% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 05 .3 ملايين درهم. وبارتفاع كبير عن أرباح الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 49 .620%.

وحققت شركة اسمنت أم القيوين أرباحاً صافية قيمتها 86 .16 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع كبير بنسبة 13 .198% مقارنة مع الخسائر المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 18 .17 مليون درهم.

وحققت شركة فودكو أرباحاً صافية قيمتها 22 .9 ملايين درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع بنسبة 78 .34% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 84 .6 ملايين درهم.

وحققت شركة دانة غاز أرباحاً صافية قيمتها 33 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع كبير بنسبة 13 .203% مقارنة مع الخسائر المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 32 مليون درهم.

إفصاحات

تباين نتائج الشركات بين الربح والخسارة

حققت شركة تبريد أرباحاً صافية قيمتها 44 .40 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع كبير بنسبة 43 .275% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 77 .10 ملايين درهم. وبارتفاع كبير عن أرباح الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 45 .103%.

وأعلنت شركة شعاع كابيتال عن موافقة سوق الكويت للأوراق المالية على بيع كامل حصتها والبالغة 69 .48% من أسهم شركة الكويت للمشاريع الصناعية لصالح مجموعة من المستثمرين الكويتيين.

وستؤدي هذه الصفقة إلى زيادة سيولة الشركة بأكثر من 50 مليون دولار أميركي.

وأعلنت شركة ديار عن تحقيق خسائر بلغت 31 .100 مليون درهم في الربع الأول من عام 2010. وحققت شركة إعمار أرباحاً صافية قيمتها 61 .760 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام 2010 بارتفاع كبير بنسبة 55 .221% مقارنة مع الأرباح المتحققة في الربع الأول من العام 2009 والبالغة 54 .236 مليون درهم. وبارتفاع عن أرباح الربع الرابع من العام 2009 بنسبة 62 .5%.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات