بنك اليابان يضخ تريليوني ين في النظام المصرفي

بنك اليابان يضخ تريليوني ين في النظام المصرفي

اعلن البنك المركزي الياباني أمس ضخ تريليوني ين (7 .16 مليار يورو) في النظام المصرفي الياباني لليوم الثاني على التوالي لطمأنة الاسواق القلقة امام المشاكل المالية في منطقة اليورو.وعرضت هذه السيولة على المصارف بشكل قروض مقابل الحصول على ضمانات مختلفة بهدف تسهيل شروط الوصول الى القروض.كما أبقى بنك اليابان أمس أسعار الفائدة عند مستواها دون تغيير عند 1 .0% خلال اجتماعه

الطارئ.

وكان البنك قد ضخ تريليوني ين (5 .21 مليار دولار) يوم الجمعة الماضي في أسواق المال اليابانية في أكثر إجراء منذ إعلانه عن تقديم مبلغ مشابه للمؤسسات المالية في ديسمبر عام 2008 من أجل مواجهة الأزمة الاقتصادية العالمية. وضخ أيضا بعض الأموال في أسواق المال في نهاية العام الماضي بغية محاربة الانكماش الذي يشهده الاقتصاد الياباني.

وقال بنك اليابان إنه وافق على إعادة العمل باتفاقيات مبادلة العملات مع مجلس الاحتياط الاتحادي الأميركي للمساهمة في استقرار أسواق المال العالمية.وتتألف المقايضة من مبادلة الين الياباني بالدولار مقابل سعر فائدة معين على أن يقوم بنك اليابان بإقراض الدولارات إلى الشركات العاملة داخل اليابان فيما يتم عكس العملية في وقت لاحق.

وتلك العمليات، التي تنتهي في 31 يناير المقبل وتشمل مبالغ غير محددة للدولارات، تهدف إلى تحسين السيولة النقدية بالدولار في أسواق المال العالمية.وكانت السيولة النقدية بالدولار قد تعرضت لضغوط وسط المخاوف بشأن مديونيات بعض الدول الأوروبية مثل اليونان.وأجرى مجلس الاحتياط الاتحادي اتفاقيات مشابهة مع عدد من البنوك المركزية مثل البنك المركزي الأوروبي وبنك كندا وبنك انجلترا والبنك الوطني السويسري.

(وكالات)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات