المنصوري في اجتماعات اللجنة الاقتصادية المشتركة مع كوريا:

الإمارات تمتلك طاقات مواطنة مبدعة ندعمها بأحدث الخبرات

ترأس أمس معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد وفد الدولة إلى جمهورية كوريا الجنوبية لحضور اجتماع اللجنة الاقتصادية الإماراتية الكورية المشتركة الذي تستضيفه العاصمة سيؤول حتى الغد.

وأكد معالي المنصوري حرص وزارة الاقتصاد على الخروج بنتائج وتوصيات عملية ومهمة تتويجاً لهذا الاجتماع وتحديداً فيما يتعلق بالخبرات والتقنيات الكورية في مجال التكنولوجيا والابتكار مثنياً على أهمية هذا الجانب في دعم توجه الإمارات نحو تعزيز ثقافة الابتكار والإبداع وتعزيز مفهوم الاقتصاد الرقمي في مختلف الميادين والقطاعات الحيوية في الدولة.

وأشار معاليه إلى سعي الحكومة الدائم نحو دعم الطاقات المواطنة المبدعة بأحدث التقنيات والخبرات العالمية في شتى الميادين العلمية خاصة وأن كوريا تمتلك خبرة علمية معمقة نتطلع إلى الاستفادة منها عبر التوصل إلى اتفاق مثمر مع الجانب الكوري خلال اجتماع اللجنة.

كما أكد حرص الدولة على استشراف الفرص الاستثمارية المتاحة في مختلف القطاعات الكورية ودعوة المستثمرين الكوريين لاستكشاف مميزات البيئة الاستثمارية التي تمتلكها دولة الإمارات. ولفت معاليه إلى أنه سيتم التباحث أيضاً خلال الاجتماع الثاني للجنة المشتركة في إمكانيات تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين وزيادة معدلات التبادل التجاري وتشجيع الاستثمار في المشاريع التي تعتبر ذات اهتمام مشترك للدولتين.

ويبحث الطرفان أطر التعاون المشترك خلال الاجتماع في مختلف القطاعات أبرزها في مجال الاستثمارات والمشاريع الصغيرة والمتوسطة والرعاية الصحية والطاقة والتعليم والنقل الجوي والبيئة والابتكار والحكومة الالكترونية والإحصاء والملكية الفكرية والبنية التحتية والمقاولات. كما سيتم توقيع عدد من الاتفاقيات بين عدد من الجهات الاتحادية والمحلية والقطاع الخاص في الدولة مع نظرائهم في كوريا تتعلق بحقوق الملكية الفكرية والإحصاء والطاقة والحكومة الالكترونية وغيرها.

وأعرب معاليه عن أمله في أن تحقق أعمال هذه اللجنة في اجتماعها الثاني نقلة نوعية جديدة على صعيد العلاقات المتميزة بين البلدين الصديقين من خلال تفعيل الشراكة الاقتصادية والاستثمارية في قطاعات جديدة مؤكداً انه يجب البناء على ما تم تنفيذه مما اتفق عليه في الدورة الأولى للجنة التي عقدت في أبوظبي العام الماضي مشيراً إلى أن علاقات البلدين شهدت تطورا ملحوظاً تمثل في التوقيع على العديد من الاتفاقيات وإبرام صفقات ضخمة في مختلف القطاعات مما يستوجب وضع آليات تواكب التطور الذي تشهده علاقات البلدين وتفعيل الشراكة الاقتصادية والاستثمارية بينهما.

دبي- «البيان»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات