«أزدان» تتفاوض مع صندوق ماليزي لبيع عقارات في الدوحة

«أزدان» تتفاوض مع صندوق ماليزي لبيع عقارات في الدوحة

تتفاوض شركة ازدان العقارية التي تعد احدى اكبر الشركات العقارية في قطر والمنطقة برأسمال يزيد عن 5, 26 مليار ريال مع صندوق عقاري ماليزي لبيعه عقارات في الدوحة تقدر قيمتها الاجمالية بنحو مليار ريال قطري.

جاء ذلك في تصريحات للمهندس هشام السحتري الرئيس التفيذي والعضو المنتدب بشركة ازدان العقارية عقب اجتماعه بوفد من الصندوق الماليزي والذي قدم الى الدوحة للتفاوض حول صفقة الشراء والاطلاع عن كثب على العقارات المستهدفة.

واشار السحتري الى ان العقارات التي تتفاوض ازدان لبيعها للصندوق الماليزي تقع جميعها في المناطق ال 18 التي يتاح فيها للاجانب الانتفاع بالوحدات السكنية لمدة 99 سنة وفق قانون التملك والانتفاع بالعقارات لغير القطريين لافتا الى ان هذه العقارات عبارة عن 10 مشاريع سكنية مؤجرة وتدر دخلا سنويا من الايجارات.

واشار الى ان عرض بيع هذه العقارات الى الصندوق الماليزي لا يعني ان شركة ازدان العقارية قد اتخذت توجها جديدا في بيع العقارات بدلا من سياستها المتبعة في تأجير العقارات بل اكد ان ازدان مستمرة في سياسة التأجير ولكن عندما تجد فرصة جيدة للبيع عقارات مؤجرة فانها لن تتردد في بيعها طالما انها استفادت من تأجيرها.

وقال ان الصندوق العقاري الماليزي لديه مستثمرين ماليزيين لديهم الرغبة بالاستثمار في السوق القطري من خلال شراء عقارات من شركة ازدان العقارية وفق اتفاقية سيتم التوقيع عليها في حال تمت الصفقة مشيرا الى ان هؤلاء المستثمرين زاروا شركة ازدان لعقارية على مدى اليومين الماضيين ونظمنا لهم جولة في الدوحة حيث اطلعوا على النهضة العمرانية التي تشهدها البلاد كما زاروا بعض العقارات المملوكة من قبل شركة ازدان العقارية.

واشار الى ان الجانب الماليزي يرغب في الاستثمار بمشاريع عقارية متوافقة مع الشريعة الاسلامية حيث انهم يفضلون المنتج الاسلامي وهو غير متوفر كثيرا في المنطقة لذلك اتجهوا الى شركة ازدان العقارية والتي تتعامل في جميع مشاريعها واستثماراتها وفق الشريعة الاسلامية.

وقال ان الصندوق العقاري الماليزي ما يزال تحت التأسيس بانتظار اكتمال صفقة شراء العقارات حيث سيتم بعد ذلك طرح الصندق للاكتتاب من قبل المستثمرين الماليزيين وستكون المرحلة الاولى بطرحه في ماليزيا.

وشدد السحتري على ان شركة ازدان العقارية ليست شريكا او مستثمرا في الصندوق الماليزي وانما العلاقة بين ازدان والصندوق الماليزي هي علاقة بائع ومشتري لا اكثر لكنه اشار الى امكانية ان تستثمر شركة ازدان في الصندوق العقاري المالزي في المستقبل.

وتوقع السحتري ان يتم توقيع عقد بيع العقارات للصندق الماليزي خلال العام الحالي 2010 من الآن اذا ما تمت الموافقة المبدئية من الجانب الماليزي خلال هذه الزيارة والتي تأتي بعد زيارة سابقة لوفد من شركة ازدان العقارية الى ماليزيا حيث تم في تلك الزيارة عرض الصفقة على المستثمرين الماليزيين والذين ابدوا رغبة جدية في الاستثمار في قطر لافتا الى ان زيارتهم الحالية للدوحة تهدف الى معاينة مشاريع ازدان العقارية بهدف التوصل الى قرار حول الشراء.

واشار السحتري الى انه في حالة اتمام صفقة البيع فإن شركة ازدان العقارية ستكون بائعا حصريا للصندوق العقاري الماليزي خلال الفترة الاولى من انشاء الصندق ولكن بعد ذلك سيكون لدى الصندوق الحرية في شراء العقارات من اية مصادر اخرى الى جانب ازدان.

الدوحة - «البيان»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات