شهدت تقلبات طيلة 5 جلسات

الأسهم تنهي الأسبوع بمكاسب 1.3 مليار درهم

أنهت أسواق الأسهم المحلية تعاملاتها الأسبوعية على مكاسب طفيفة تحت ضغط من التقلبات التي شهدتها طيلة الجلسات الخمس الماضية والتي كانت فيها الكلمة الأولى لفئة من المضاربين الذين استطاعوا رغم شح السيولة تحديد توجهات الأسعار التي تراوحت بين الارتفاع يوما والانخفاض في اليوم التالي. ومع نهاية التعاملات أمس اكتفت الأسهم المتداولة بتحقيق مكاسب بلغت في قيمتها السوقية 3 .1 مليار درهم مغلقة عند مستوى 5 .403 مليارات درهم.

وبرغم شح السيولة إلا أن الجزء الأكبر منها تركز على أسهم محددة في سوقي دبي وأبوظبي الماليين وعلى وجه الخصوص أسهم العقار التي شهدت تقلبات كبيرة لم تستطع من خلالها تحقيق مكاسب حيث انخفض سهم اعمار الى 85 .3 دراهم وبنسبة 5 .1% خلال الأسبوع. وكذلك كان حال سهم الدار الذي خسر 5 .2% هابطا الى 82 .3 دراهم فيما كان الناجي الوحيد سهم ارابتك المرتفع بنسبة 2 .1% الى 50 .2 درهم.

وكان ملاحظا خلال الأسبوع عدم تفاعل المستثمرين مع النتائج الايجابية التي أعلنت عنها بعض الشركات القيادية الأمر الذي عكس مزاجية في السلوك غير مبررة أثرت في حصيلتها النهائية على شح السيولة المتداولة والتي لم تتجاوز قيمتها 7 .1 مليار درهم في السوقين خلال خمس جلسات.

وتظهر الأرقام الرسمية تحقيق المؤشر العام لسوق الإمارات مكاسب محدودة حيث لم تتجاوز نسبة نموه 31 .0% مغلقا عند مستوى 2754 نقطة. علما بان إغلاق المؤشر على المربع الأخضر جاء بعد التحسن الذي شهدته الأسعار خلال جلسة أمس والتي بلغت مكاسبها 3 .1 مليار درهم بدعم من أسهم البنوك المدرجة في السوقين.

سوق دبي المالي

وكان نفس سيناريو الجلسة السابقة قد تكرر في سوق دبي المالي أمس حيث تراجعت الأسعار بداية التعاملات. واستمرت حتى الساعة الأخيرة قبل أن تظهر طلبات شراء ضعيفة ولكنها قلصت من الخسائر التي منيت بها غالبية الأسهم وفي مقدمتها الأسهم الثقيلة التي أصبحت تستقطب الجزء الأكبر من السيولة فيما يتوزع باقي التداولات على الأسهم الأخرى.

وكان واضحا منذ البداية أن الأسعار في طريقها للتراجع. وهو ما حدث فعلا رغم شح السيولة المتداولة والتي يعتقد أنها هي ذاتها التي ما زالت تتحكم في توجهات السوق حيث انخفض المؤشر العام بنسبة قاربت 1% قبل أن يعود لتقليص خسائره مغلقا عند مستوى 1733 نقطة وبانخفاض نسبته 11 .0% مقارنة باليوم السابق.

ولم يكن من المستغرب استمرار استحواذ سهمي اعمار وارابتك على الجزء الأكبر من السيولة المتداولة رغم الأداء السلبي لهما فقد تراجع الأول الى 85 .3 دراهم كما هبط الثاني الى 50 .2 درهم. وهو ما انعكس سلبا على أداء بقية الأسهم المتداولة.

ويتضح من خلال التعاملات أن الارتفاع الذي سجله سهم بنك الإمارات دبي الوطني كان عاملا رئيسا في تقليص خسائر المؤشر العام لسوق دبي حيث ارتفع السهم الى 3 دراهم واتخذ سهم الاتصالات المتكاملة نفس الاتجاه بمكاسب بلغت قيمتها 9 فلوس بالغا 60 .2 درهم وشملت قائمة الأسهم الرابحة أيضا ارامكس الذي أغلق عند 64 .1 درهم وأمان 838 .0 درهم.

وبعكس ذلك فقد سجلت بقية الأسهم تراجعات بنسب متفاوتة ومنها بنك دبي الإسلامي الذي أغلق عند 25 .2 درهم وسهم السوق 72 .1 درهم وسلامة 85 فلسا والاتحاد العقارية 47 فلسا والخليج للملاحة 535 .0 درهم وطيران العربية 94 فلسا وتبريد 448 .0 درهم ودبي للاستثمار 89 فلسا وديار للتطوير العقاري 412 .0 درهم.

وشهدت أحجام السيولة المزيد من التدني في جلسة أمس حيث لم تتجاوز قيمة الصفقات المنفذة 147 مليون درهم وبلغ عدد الأسهم المتداولة 75 مليون سهم نفذت من خلال 2143 صفقة.

وواصل اللون الأحمر استحواذه على المساحة الأكبر من شاشة العرض بعدما استمر تفوق الأسهم الخاسرة على الرابحة حيث انخفضت أسعار أسهم 18 شركة من إجمالي أسهم 27 شركة جرى تداولها في السوق فيما لم ترتفع سوى أسعار أسهم 5 شركات وحافظت أسهم 4 شركات على مستوياتها السابقة.

سوق أبوظبي

وعلى الاتجاه الآخر من الصورة فقد بدا الوضع مختلفا بعض الشيء في العاصمة، حيث شهد المؤشر العام لسوق ابوظبي للأوراق المالية تحسنا بدعم من قطاعي البنوك والعقار مغلقا عند مستوى 2791 نقطة وبزيادة نسبتها 45 .0% مقارنة مع جلسة أمس الأول.

وكان سهم بنك الشارقة الأكثر تحقيقا للمكاسب مرتفعا الى 72 .1 درهم تلاه سهم مصرف ابوظبي الإسلامي 78 .2 درهم وبنك الخليج الأول 30 .18 درهماً وبنك الاتحاد الوطني 34 .3 دراهم. وفيما اكتفى سهم الدار بالإغلاق عند نفس المستوى السابق وهو 82 .3 دراهم فقد تحرك سهم صروح ضمن هامش ربحية محدود مغلقا عند 28 .2 درهم. وكذلك الحال بالنسبة لسهم راس الخيمة العقارية الذي أغلق عند 49 فلسا.

ومع استحقاق توزيعات أسهم المنحة انخفض سهم آبار الى 05 .2 درهم خاسرا نحو 18 فلسا وهو ضعف التوزيعات المقررة. وفيما استمر سهم دانة غاز عند مستواه السابق 80 فلسا فقد ارتفع سهم ابوظبي للطاقة بمقدار 3 فلوس بالغا 12 .1 درهم.

وعلى مستوى السيولة فقد بلغت قيمة الصفقات المنفذة في سوق العاصمة في آخر أيام تعاملات الأسبوع 107 ملايين درهم ووصل عدد الأسهم المتداولة إلى 44 مليون سهم نفذت من خلال 991 صفقة. ومن إجمالي أسهم 29 شركة جرى تداولها في السوق ارتفعت أسعار أسهم 17 شركة مقابل انخفاض أسعار أسهم 7 شركات واستقرار أسعار أسهم 5 شركات عند مستوياها السابقة.

«البيان الاقتصادي» يرصد حركة المستثمرين:

أظهرت عملية الرصد التي يقوم بها «البيان الاقتصادي» بالتعاون مع شركة الجزيرة للخدمات المالية للتعاملات على الأسهم في سوقي دبي المالي وابوظبي للأوراق المالية، ان تحركات المستثمرين خلال جلسة الأمس جاءت على النحو التالي:

الشركة عدد الأسهم مواطنون خليجيون عرب أجانب

إعمار 000 .328 .096 .6 718 .069 .17 (351 .679 .17) (898 .828 .1) 531 .438 .2

دانة 000 .000 .600 .6 840 .004 .11 (200 .054 .19) 194 .228 .1 760 .821 .6

دريك أند سكيل 778 .777 .177 .2 (222 .662 .5) 556 .435 (667 .266 .3) 333 .493 .8

رأس الخيمة العقارية 000 .000 .000 .2 (600 .489 .7) 200 .649 000 .263 .7 (660 .422)

أرابتك 000 .000 .196 .1 200 .415 .7 (200 .033 .2) (800 .348 .3) (200 .033 .2)

الخليج للملاحة 000 .000 .655 .1 500 .792 .5 000 .662 (000 .641 .3) (500 .813 .2)

طيران العربية 000 .700 .666 .4 (350 .333 .2) (670 .466) (350 .333 .2) 370 .133 .5

الدار 735 .894 .577 .2 (533 .037 .3) (134 .386 .1) 582 .712 879 .710 .3

صروح 000 .000 .625 .2 587 .676 .1 269 .281 (750 .36) (106 .921 .1)

الإمارات دبي الوطني 726 .702 .391 .2 (000 .695 .1) 045 .171 282 .35 452 .488 .1

طباعة Email
تعليقات

تعليقات