فنادق ريكسوس تعرض محفظتها المتنامية من منشآت الضيافة

فنادق ريكسوس تعرض محفظتها المتنامية من منشآت الضيافة

تعرض فنادق ريكسوس التركية أحدث مشاريعها في معرض سوق السفر العربي في جناحها بقاعة زعبيل والبالغة مساحته 100 متر مربع. وتعد المشاركة النشطة للمجموعة في دورة هذا العام من المعرض دليلاً على التزامها بتوسيع عملياتها في سوق الشرق الأوسط التي تنطوي على آفاق واسعة بالنسبة للمجموعة.

وقال كيس هارتزوكر الرئيس التنفيذي لمجموعة فنادق ريكسوس: تكتسب سوق الشرق الأوسط أهمية خاصة بالنسبة لنا نظراً إلى أن قسماً كبيراً من أعمالنا في مجال الضيافة الفندقية والمنتجعات يتركز فيها فضلاً عن كونها ستشهد افتتاح العديد من مشاريعنا المهمة في الفترة القادمة. وأضاف: تسعدنا المشاركة في هذه الفعالية المرموقة التي توفر لنا منصة لعرض آخر مشاريعنا وخططنا المستقبلية.

واضافت فنادق ريكسوس أضافت في شهر أبريل مشروعين جديدين إلى محفظتها أولهما فندق ريكسوس النصر طرابلس في ليبيا الذي غدا بعد افتتاحه الفندق ال12 للمجموعة؛ وهو مصمم بطريقة تقلل من تأثيراته البيئية على التوازن الطبيعي لمحيطه حيث يعتمد تصميماً متطوراً صديقاً للبيئة وكما أنه يتميز ببنائه العصري فائق الحداثة وسط غابة غناء من أشجار الإيكاليبتوس الليبية المحلية الأمر الذي جعله يستحق عن جدارة لقب الفندق الحي.

أما المشروع الثاني فهو منتجع وفندق ريكسوس لاريس الذي يضم 530 غرفة ويتمتع بموقع مميز على شاطئ لارا الشهير في منطقة أنطاليا التركية. وعلى مستوى الإمارات سيشكل منتجع وفندق زعبيل سراي الفخم الواقع في النخلة جميرا بنجومه الخمس وغرفه ال410 صرحاً جديداً في عالم الضيافة عندما يتم افتتاحه في وقت لاحق من العام الحالي.

وتعتزم ريكسوس أيضا إطلاق فندق آخر في الخليج هو ريكسوس مارينا ويست في البحرين. وتجري الشركة مباحثات متقدمة مع الأطراف المعنية لإنشاء العديد من المشاريع الأخرى في المنطقة. وتقوم المجموعة حالياً بتشغيل 7 منتجعات ومجمعات فلل فضلاً عن 5 فنادق داخل المدن في بلدان مختلفة تشمل تركيا وكرواتيا وكازاخستان وأوكرانيا وليبيا.

دبي - البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات