30 فندقاً لروتانا بالإمارات بحلول 2012

30 فندقاً لروتانا بالإمارات بحلول 2012

كشف سليم الزير الرئيس التنفيذي لشركة روتانا في حديث خاص ل«البيان» أن الشركة ستدير 30 فندقا بحلول 2012 في الإمارات في حين أن الشركة سيكون لديها 70 فندقا على مستوى منطقة الشرق الأوسط وأضاف نحن كشركة إماراتية تواجدنا كبير في الإمارات فنحن الأكبر في إدارة الفنادق على مستوى الإمارات وكذلك مستوى الشرق الأوسط.

وقال الزير ان دبي لا تزال نجم السياحة العربية بلا منازع من حيث تعداد الفنادق والنزلاء ومستوى الخدمة وهي مدينة تجذب شعوب المنطقة العربية وسياح العالم بأسره، وقال ان نسبة إشغال الفنادق في دبي خلال الأشهر الأولى من 2010 تراوحت ما بين 80 إلى 90%.

وتابع قائلا ان أسعار الإقامة الفندقية عادت إلى مستوياتها الطبيعية خلال الأزمة العالمية وأكد الزير على أن فنادق دبي لاتزال تحقق أرباحا مجدية تتجاوز أرباح المستويات العالمية في حين كانت الارباح التي تحققها الفنادق قبل الأزمة خيالية.

وقال الزير أن الفعاليات التي تحتضنها دبي ومراكز التسوق التي تشيدها دبي ساهمت في جذب أكبر للسياح والزائرين إلي أراضيها رغم الأزمة وانخفاض أسعار الإقامة في الفنادق رفع أيضا من حجم المتدفقين على فنادق دبي وهو أمر جيد.

وعن حجم تأثر روتانا بالأزمة المالية العالمية الراهنة أكد الزير أن الشركة لم تتأثر من تعداد النزلاء في فنادق روتانا وإنما في أسعار إقامة النزلاء مما اثر على أرباح الشركة، وبشكل عام وعلى مستوى دبي إنخفضت تكلفة الإقامة في فنادق دبي بنسبة تراوحت ما بين 30 إلى 40% خلال الأزمة ولكن ذلك ساهم في رفع من تعداد الزائرين لفنادق دبي بسبب انخفاض تكلفة إقامة النزلاء في فنادق دبي.

وفيما يتعلق بتوقيت انعقاد الاستثمار الفندقي في دبي رغم ظروف الأزمة وعن مصدر الأموال التي ستستثمر في مشاريع الفنادق بشكل عام.

قال الزير: الأموال موجودة وهناك حالة ترقب وعند البدأ في أي مشروع يحتاج الأمر إلى 4 إلى 5 سنوات لحين انتهاء المشروع حسب حجم المشروع ونحن موقنين أن المستثمر الواعي سيبدأ في الاستثمار في الوقت الراهن فبعد أعوام قليلة سيعود الاقتصاد العالمي إلى التعافي بشكل كامل وستتحسن اقتصاديات العالم وبالتالي إذا ما بدأ الآن بتأسيس مشروع فحتى ذلك الوقت سيكون المشروع جاهزا لدخول السوق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات