مقابلة

بنك أبوظبي الوطني يفتتح الصندوق القابل للتداول بضخ 10 ملايين دولار

افتتح «بنك أبوظبي الوطني» الصندوق القابل للتداول الذي أدرجه في سوق أبوظبي الأسبوع الماضي بضخّ ما يقارب 10 ملايين دولار، وعبّر عن سروره بمدى تجاوب المستثمرين إلى الآن مع المنتج الأول من نوعه في المنطقة، وفقا لما أفاد به مدير تنفيذي بارز في مقابلةٍ أجريت مؤخراً معه.

وقال ألن دورانت، كبير مسؤولي الاستثمار في مجموعة إدارة الأصول في بنك أبوظبي الوطني، إلى «زاويا داو جونز» عبر الهاتف: لقد وضعنا ما يقارب 10 ملايين دولار كأموال افتتاحية في برنامج الصندوق القابل للتداول وفي شراء الوحدات قبل الإدراج، وفقا لما أفاد به ألن دورانت، كبير مسؤولي الاستثمار في مجموعة إدارة الأصول في بنك أبوظبي الوطني، إلى «زاويا داو جونز» عبر الهاتف.

وتصرّف «بنك أبوظبي الوطني» كجهة إمدادٍ للسيولة، أو صانع للسوق، ليتمكن الصندوق القابل للتداول من تلبية الطلب من السوق، وفقا لما أفاد به دورانت. وأحجام التداول خجولة إلى حدٍّ ما بشكلٍ عام، إلا أننا سررنا بما شهدناه.

ويمنح الصندوق القابل للتداول، وهو الأول الذي يُدْرَج من قبل مصرف في منطقة الخليج، المستثمرين انكشافاً غير مباشر على 25 سهما من أكبر الأسهم الإماراتية وأكثرها تداولاً. ويُشار إلى أن الصندوق بمعظمه مُسْتَثمر في أسهم أبوظبي وقطاع الخدمات المالية.

( داوجونز)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات