تداولات

«سيكو» الوسيط الأول في سوق البحرين للأوراق المالية

اكدت شركة الأوراق المالية والاستثمار (بنك استثماري) التي تتخذ من البحرين مقرا لها أنها لاتزال تحتل موقع الصدارة كأكثر الوسطاء نشاطا في سوق البحرين للأوراق المالية من حيث قيمة وحجم التداولات . هذا وقد واصلت سيكو المحافظة على مركزها كوسيط أول في سوق البحرين للأوراق المالية للعام الحادي عشر على التوالي .

وقد أنجزت الشركة ما مجموعة 12 .517 معاملة، أي ما يعادل تقريبا 21% من أجمالي المعاملات المنجزة في سوق البحرين للأوراق المالية خلال العام 2009 . وتمثل هذة النسبة حجم تداول اجمالي بقيمة 672 مليونا، أي ما يعادل قيمة اجمالية تزيد على 121 .7مليون دينار بحريني (322 .8 مليون دولار أميركي) ويمثل حصة سوقية بنسبة 34% من القيمة الاجمالية لجميع الأسهم المتداولة في سوق البحرين للأوراق المالية لسنة 2009 . وقد أدارت الشركة أكبر ثلاث عمليات تداول في سوق البحرين للأوراق الماليَّة عام 2009 .

كما واصلت سيكو بناء أعمالها مع المستثمرين البحرينيين والإقليميين والأجانب، مُعززة مركزها باعتبارها «الوسيط الأمثل» في سوق البحرين للأوراق المالية فيما يخص مديري الصناديق المؤسسية والدولية في دول مجلس التعاون الخليجي وكبار الوسطاء والبنوك . وقد تحقق أكثر من 50% من حجم مبيعات سوق البحرين للأوراق المالية من قبل مستثمرين إقليميين وأجانب في عام 2009، مع قيام شركة سيكو بتنفيذ معظم عمليات التداول .

كما قامت الشركة بتوسيع نطاق أنشطتها عبر الحدود في عام 2009، الأمر الذي مكّن العملاء من تبادل فرص الاستثمار المدرجة المتوافرة في جميع أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي ودول الشرق الأوسط وشمال افريقيا، بما في ذلك الأردن ومصر، ومكنهم كذلك من الدخول في سوق الدخل الثابت . (البيان)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات