وفد فرنسي يبدي اهتماماً بالاستثمار في دبي

وفد فرنسي يبدي اهتماماً بالاستثمار في دبي

استقبلت غرفة تجارة وصناعة دبي رئيس الوزراء الجورجي ميكا جيلاوري على رأس وفدٍ جورجي رفيع المستوى ضم ألكسندر خيتجوري وزير الطاقة وإيكاترين ميرينغ سفيرة جورجيا في دول مجلس التعاون الخليجي، حيث جرى بحث تعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية بين جورجيا ودبي.

كما استقبلت الغرفة في وفداً فرنسياً اقتصادياً رفيع المستوى ضم 48 من كبار رجال الأعمال الفرنسيين لبحث سبل التعاون المشترك بين الجانبين. كان في استقبال الوفد الزائر عبد الرحمن سيف الغرير رئيس مجلس إدارة غرفة دبي، وماجد حمد رحمة الشامسي النائب الأول لرئيس مجلس الإدارة، وراشد حميد على المزروعي عضو المكتب التنفيذي للمجلس، ورجاء عيسى صالح القرق عضو المكتب التنفيذي للمجلس، بالإضافة إلى المهندس حمد بوعميم مدير عام غرفة دبي.

تجربة دبي

وأشاد رئيس الوزراء الجورجي بنموذج دبي الاقتصادي وسمعة الإمارة المتميزة، مشيراً إلى رغبة بلاده في الانفتاح الاقتصادي على دبي ومجتمع أعمالها الذي يحظى بمكانةٍ رفيعة في الأوساط الاقتصادية والتجارية العالمية، ومضيفاً أن بلاده اقتبست بعضاً من تجربة دبي على الصعيد الاقتصادي.

وحث جيلاوري غرفة دبي على تعريف مجتمع الأعمال في الإمارة بالفرص الاستثمارية المتوفرة في جورجيا وأبرزها في قطاعات العقارات والزراعة والسياحة والطاقة، حيث يمثل قطاع الطاقة وخاصةً مجال المصانع الهيدروليكية لإنتاج الطاقة الكهربائية أحد المجالات المتاحة للاستثمار نظراً لحاجة الدول المجاورة لجورجيا للطاقة الكهربائية في أشهر الصيف وحاجة جورجيا الداخلية للطاقة لأغراض التدفئة في الشتاء.

معتبراً أن هذا المجال هو تجارة مربحة تحمل آفاقاً واسعة للاستثمارات. وأشار جيلاوري إلى وجود استثمارات إماراتية في جورجيا في مجالات مثل المصارف والفنادق، مؤكداً الحاجة إلى تعزيز التعاون الثنائي بما يسهم في توطيد العلاقات الجورجية الإماراتية.

تسهيلات كبيرة

وبدوره أكد عبد الرحمن سيف الغرير التزام غرفة دبي بتوفير كافة التسهيلات الممكنة التي تساعد المستثمرين على تعزيز نشاطاتهم، حيث أشار إلى وجود رغبةٍ مشتركة بين الجانبين لتعزيز أطر التعاون الاقتصادي والتجاري بما يخدم الأهداف المشتركة للطرفين.

وحث الغرير رئيس الوزراء الجورجي على فتح قنوات تمثيلٍ دبلوماسي رسمية في دولة الإمارات، الأمر الذي من شأنه الدفع بالعلاقات الثنائية بين جورجيا والإمارات إلى الأمام وتعريف مجتمعي الأعمال في البلدين بالفرص الاستثمارية المتوفرة لدى الجانبين.

وأشار إلى أن زيادة عدد الرحلات الجوية التي تربط بين دبي وجورجيا هو إحدى الوسائل التي يمكن أن تسهم في تعزيز العلاقات التجارية بين الجانبين، نظراً لأنه يوجد حالياً رحلتان جويتان مباشرتان أسبوعياً فقط بين البلدين. وبحث الطرفان إمكانية عقد ملتقى أو مؤتمر مشترك يجمع مجتمعي الأعمال في البلدين لتعريف الجانبين بالفرص الاستثمارية المتوفرة مما يساعد على تعزيز التعاون في كافة المجالات الاقتصادية والتجارية والاجتماعية.

وفد فرنسي

كما استقبلت الغرفة وفداً اقتصادياً فرنسياً من منظمة المؤسسات الفرنسية (ميديف) تألف من 48 رجل أعمال يمثلون مختلف القطاعات في فرنسا، وضم ندى يافي قنصل عام فرنسا في دبي وجون لويس شوساد رئيس اتحاد أصحاب العمل الفرنسيين ورئيس مجلس إدارة شركة سويز، حيث جرى البحث في تعزيز العلاقات الاقتصادية بين مجتمعي الأعمال في فرنسا ودبي واستكشاف مجالات تعاونٍ مشترك في كلا البلدين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات