نفط

العراق يتفاوض مع شركة صينية بشأن حقول «ميسان»

أكد مسؤولون بقطاع النفط العراقي أمس ان وزارة النفط تتفاوض مع شركة «سي ان أو أو سي» النفطية الصينية لإبرام عقد خدمات لمجمع حقل ميسان النفطي الذي تبلغ احتياطياته 2 .5 مليار برميل . وقال وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني ان الشركة الصينية، التي لم يحدد اسمها، وافقت على مقترحات الحكومة بأن تحصل على رسم قدره 2 .30 دولار لكل برميل اضافي يجري انتاجه .

وقال مسؤول عراقي آخر طلب عدم نشر اسمه ان الشركة هي (سي ان أو أو سي) التي قدمت بالاشتراك مع شركة سينوكيم عطاء لتطوير مجمع ميسان لم تجر الموافقة عليه في جولة المناقصات الاولى العام الماضي .

وأبلغ الشهرستاني قناة السلام التلفزيونية أنه بعد النجاح الكبير لجولات ترسية عقود النفط العراقية عادت الشركة الصينية وقالت انها تقبل عرض الحكومة لرسوم قدرها 2 .30 دولار .

وقد تضاف الصفقة الى سلسلة عقود وقعها العراق في محاولة لتعزيز طاقته الانتاجية في غضون سبع سنوات الى 12 مليون برميل يوميا من حوالي 2 .5 مليون برميل يوميا حاليا .

من جهة أخرى قال وزير النفط العراقي ان الحكومة الاتحادية قد ينتهي بها الامر الى سداد تكلفة التنقيب والاستخراج لشركات النفط العاملة في اقليم كردستان دون الارباح .

(رويترز)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات