أول تدشين عالمي تقيمه شركة يابانية للسيارات في الإمارات

«نيسان باترول» يظهر للمرة الأولى عالمياً في أبوظبي

في تدشين عالمي هو الأول من نوعه في منطقة الخليج تنظمه شركة يابانية مصنّعة للسيارات أطلقت أمس شركة نيسان موتور المحدودة «نيسان باترول 2010» الجديد كلياً الذي طال انتظاره وكثُرت التوقعات حول ماهيته ومميزاته. وكُشف النقاب عن بطل الدروب من قبل كارلوس غصن الرئيس التنفيذي لشركة نيسان موتور المحدودة خلال حفل ضخم حضره عدد كبير من كبار الشخصيات ورجال الأعمال من كافة أنحاء الشرق الأوسط.

نيسان باترول اسمٌ ارتبط بالتعامل المذهل مع وعورة الطرقات وهو اسم أسطوري لمركبة قادرة على الوصول إلى أي مكان وفي أي زمان.

خضع باترول لعمليات تطوير دقيقة خلال الخمسة عقود الماضية وهو اليوم الموديل الرئيسي ضمن مركبات الدفع الرباعي الرياضية متعددة الاستخدامات ويتمتع بتراث غني في المنطقة يعود إلى الخمسينات من القرن الماضي وبقاعدة كبيرة من عشاق هذه المركبة في الشرق الأوسط.

ويمكن القول انه بالنسبة للكثير من مالكيه في المنطقة يعتبر نيسان باترول المركبة التي كبر هؤلاء الناس معها وقد أصبحت جزءاً لايتجزأ من البوتقة الاجتماعية والثقافية للمنطقة العربية.

وشهد الحفل العالمي الكبير الذي أقيم في فندق قصر الامارات الشهير في العاصمة الإماراتية أبوظبي تقديم أوبريت رائع حكى قصة نيسان باترول وصلاتها المتينة بالمنطقة العربية تحت اسم البطل يعود إلى موطنه.

وقد تحدث الأوبريت عن المركبة الأسطورة التي تعيد تأكيد تواجدها كأرقى مركبة رياضية كبيرة الحجم ومتعددة الاستخدامات بالدفع الرباعي في المنطقة والتي تحظى بأعلى مستويات الثقة.

يعود باترول الآن في موديل الجيل السابع الجديد كلياً ليتابع تراثه الغني وليتضمن في الوقت نفسه منصة جديدة وتوجهاً يمثل تحوّلاً جذرياً في التصميم ومستويات معززة بشكل بارز في راحة ورفاهية المقصورة الداخلية ومحرك «في 8» الجديد والقوي وناقل سرعة أوتوماتيكي بسبع سرعات ونظام جديد للدفع الرباعي.

وقال كارلوس غصن الرئيس التنفيذي لشركة نيسان موتور المحدودة صُنع باترول الجديد بمستوى عال من السلامة والأداء والجودة يميّز علامة نيسان التجارية، وقد منحنا اهتماماً خاصاً بتلبية احتياجات السائقين والركاب في منطقة الخليج. ونحن على ثقة بأن المركبة الرئيسية في تشكيلة سيارات الدفع الرباعي الرياضية متعددة الاستخدامات من نيسان لمنطقة الشرق الأوسط سوف تفوق كل التوقعات.

أراد مهندسو نيسان تصنيع أفضل مركبة تحمل اسم باترول وتتفوق على المركبات المنافسة وقاموا أولاً بالتدقيق في 200 نموذج واختبار كل تلك النماذج للوصول إلى التقييم الديناميكي الفعّال. وجرت تلك الاختبارات في مراكز التجارب في موتيجي وأوباما وتوشيجي التابعة للشركة قبل ارسال المركبات إلى الشرق الأوسط، حيث تم اخضاعها لتحديات رهيبة لاتخطر على البال في بيئات متعددة: في الصحارى والمناطق الصخرية الوعرة وعلى الطرقات السريعة وعلى شوارع المدن.

وشارك في الاختبارات أكثر من 40 مهندساً يابانياً أكملوا 13265 ساعة من تجارب القيادة في المنطقة لتقييم أداء المركبة وقدرات تحملها. وتم تنفيذ برنامج مكثّف لتجارب القيادة من قبل فريق المهندسين منذ بداية عام 2008 إلى نهاية عام 2009 في دروب وعرة بالقرب من المناطق الحدودية بين الإمارات والسعودية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات