اهتمام

«لويدز» تسعى لتوسعة عمليات وحدتها المصرفية في الشرق الأوسط

قال نايجل بوت رئيس قسم الخدمات المصرفية الخاصة في وحدة الشرق الأوسط التابعة لمجموعة لويدز المصرفية: إن البنك يتوقع توسعة أعماله في الشرق الأوسط بسرعة ويدرس افتتاح فروع جديدة وزيادة موظفيه.

وتستمر منطقة الخليج العربية ومركزها المالي دبي في اجتذاب اهتمام البنوك الخاصة الدولية التي تأمل في الاستفادة من زيادة متوقعة في عدد الأثرياء.

وتنظر مجموعة لويدز المصرفية وبنوك أخرى مثل ستاندرد تشارترد وباركليز إلى أسواق الشرق الأوسط على أنها أكثر أسواق النمو الواعدة.

ومن المتوقع أن تنتعش معظم أسواق الخليج في 2010 مع توقعات لنمو الناتج المحلي الإجمالي بين 16% في قطر ونحو 5 .2% في الامارات.

وتدير الوحدة المصرفية الدولية الخاصة التابعة لمجموعة لويدز أصولاً تقل قيمتها قليلاً عن 11 مليار جنيه استرليني.

وقال بوت، الذي كان يعمل في السابق في درسدنر اند كوتس: في ما يتعلق بالنمو، فمن الإنصاف أن نقول إن استراتيجيتنا التي تمضي قدماً ستزيد بشكل كبير مساهمة الشرق الأوسط في الأعمال المصرفية الخاصة الأوروبية. ولتحقيق تلك الغاية قمنا بزيادة موظفينا، وسنستمر في تنمية مواردنا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات