المشاهير يستثمرون في دبي

المشاهير يستثمرون في دبي

ما هو العنصر المشترك بين تايغر وودز وبوريس بيكر وجورجيو ارماني وجريج نورمان وبراد بيت، الى جانب أنهم من مشاهير العالم وأكثرهم ثراء؟ العنصر المشترك الآخر هو أنهم يستثمرون في دبي.

ويفضل المشاهير من الولايات المتحدة والنجوم العالميين قضاء العطلات في الشرق الأوسط، خاصة دبي. وأضاف أن الوكلاء العقاريين الأذكياء يحاولون استقطاب دولارات المشاهير للاستثمار في دبي وفي الوقت نفسه استغلال تلك الأسماء الرنانة عالميا للترويج للاستثمار في الإمارة.

واستغلال تلك الأسماء والربط بينها وبين المشاريع الجديدة في الإمارة والفنادق العالمية القائمة فيها من المتوقع أن يلفت اهتمام وانتباه المستثمرين الى المدينة. وقد انضم براد بيت، الفنان العالمي الشهير، الى قائمة المشاهير التي تستثمر في دبي. وأعلن بيت في العام الماضي انه سوف يصمم فندقا من فئة خمس نجوم.

وهناك عدة أسباب تدعو إلى الاستثمار في دبي أولها: الأسعار ليست مرتفعة مقارنة بمراكز تجارية أخرى، وارتفعت بنسبة 20% في المتوسط حتى عام 2008، قبل أن تؤثر الأزمة الائتمانية العالمية على الاستثمارات الخارجية. لكن في فترة ما قبل الأزمة، تضاعفت أسعار بعض العقارات في الإمارة.

ثانيا إن الاستثمار العقاري تغطية جيدة ضد التضخم الذي بدأ ينحسر في الاقتصاد العالمي منذ بدء الكساد في العام الماضي، لكنه سوف يعاود الارتفاع بعد الانتعاش في الاقتصاد العالمي.

ثالثا: العائد الإيجاري من العقارات يعتبر مصدرا ثابتا للدخل ورغم أنه يحتمل أن يتذبذب فليس من المحتمل أن يختفي تماما أو يتآكل مثلما يحدث في فوائد الودائع المصرفية أو أرباح الأسهم.

رابعا: دائما تتمتع العقارات بقيمة راكدة رغم أن الأسعار يمكن أن تتراجع لكنها يمكن أيضا أن ترتفع. لكن قيمة العقارات لن تنخفض إلى الصفر أبدا على عكس الأسهم والصناديق التحوطية.

خامسا: العقارات نوع من الأصول المهجنة ترتفع معها قيمة النقد في شكل عائداتها.

سادسا: المستثمرون غالبا ما يسيطرون على طبيعة وتوقيت وحجم الاستثمارات العقارية.

سابعا : الاستثمار في دبي مفتوح لأي مستثمر مهما كانت جنسيته ومهما كان بلده، ويعني ذلك مزيدا من السيولة والأموال في السوق.

عن موقع «إيكزامينر دوت كوم»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات