التقت وزير التجارة ووزيري الدولة للشؤون الخارجية والطيران

لبنى القاسمي تبحث مع مسؤولين هنود تطوير العلاقات

بحثت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة التجارة الخارجية وأناند شارما وزير التجارة والصناعة الهندي إمكانات تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها في المجالات التجارية والاقتصادية والاستثمارية.

وناقش الجانبان التحديات التي تواجه الاستثمارات الإماراتية في الهند في مختلف الولايات الهندية ومنها أوريسا وسبل تجاوزها بما يساهم في تعزيز الاستثمارات المشتركة بين البلدين.

وبحث الجانبان التطورات الأخيرة في مفاوضات التجارة الحرة بين دول مجلس التعاون الخليجي والهند والمواضيع التي يجري التفاوض بشأنها حاليا والتي شملت عدة مواضيع أهمها التجارة في السلع وقواعد المنشأ والتجارة في الخدمات والاستثمار وتسوية المنازعات..مشيرين إلى أهمية التوصل إلى اتفاقية بين الجانبين لآثارها الإيجابية في تعزيز العلاقات التجارية الثنائية خصوصا وبين مجلس التعاون والهند عموما.

وأعرب الجانبان خلال اللقاء عن ارتياحهما لمستوى العلاقات التجارية والاستثمارية بين البلدين، مؤكدين أن التطورات الاقتصادية التي شهدتها الدولتان خلال الفترة الأخيرة خلقت فرصا استثمارية مميزة ومتنوعة يمكن للشركات الإماراتية والهندية الاستفادة منها في إقامة مشاريع استثمارية تساهم في تعزيز التعاون التجاري المشترك وتعزز القدرات التنموية في البلدين الصديقين.

وأشارت معاليها إلى أن توجهات تعزيز إستراتيجية التنويع الاقتصادي ساهمت في إبراز قطاعات جديدة حيوية مثل الطاقة المتجددة والسياحة والتكنولوجيا، مؤكدة الفرص الاستثمارية الغنية والمتنوعة القائمة في الإمارات في مختلف القطاعات خاصة في القطاعات غير النفطية الجديدة.

ودعت معاليها الشركات الهندية للاستفادة من هذه الفرص الاستثمارية والمقومات التنافسية التي تمتلكها الإمارات لتعزيز التواجد الاستثماري الهندي في السوق الهندية.

وأشاد وزير التجارة والصناعة الهندي بالعلاقات الاقتصادية والتجارية المتميزة القائمة بين الإمارات والهند والتي تعد نموذجا متقدما للعلاقات المنشودة بين الدول العربية والهند مؤكدا أهمية تعزيز التعاون المشترك لتنمية آفاق الشراكة المتميزة بين الجانبين.

وزير الدولة للشؤون الخارجية

من ناحية أخرى بحثت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة التجارة الخارجية أمس والدكتور شاي تارور وزير الدولة للشؤون الخارجية الهندي وسائل تعزيز العلاقات الثنائية بين الإمارات والهند وإمكانات تنمية التبادل التجاري وزيادة المشاريع الاستثمارية المشتركة.

وأكدت معالي الشيخة لبنى القاسمي حرص الإمارات على تعزيز العلاقات التجارية مع الهند في مختلف المجالات..مشيرة إلى أن زيارتها الحالية للهند تشمل جولة ترويجية حول الفرص الاستثمارية في الإمارات وتعزيز التواصل بين مجتمع الأعمال في البلدين.

ولفتت معاليها إلى تنوع استثمارات الشركات الإماراتية في الهندية والشركات الهندية في الإمارات في قطاعات حيوية مثل الصناعة والطاقة والمال والاتصالات مما يعكس تنوع الاستثمارات من ناحيته أشاد الوزير الهندي بالتطورات التي تسجلها العلاقات التجارية بين البلدين. معربا عن أمله بزيادة حجم التبادل التجاري والتعاون الاستثماري بين البلدين.

وزير الدولة لشؤون الطيران

من جانب آخر بحثت معالي الشيخة لبنى القاسمي خلال الزيارة التي تقوم بها للهند مع برافيول باتيل وزير الدولة الهندي لشؤون الطيران المدني آفاق التعاون الثنائي وإمكانات تطوير حركة الطيران التجاري بين البلدين.

وناقش الجانبان إمكانية إسراع تنفيذ طلبات بعض شركات الطيران الإماراتية بتسيير رحلات جوية بين الإمارات والهند.

وأوضحت معاليها خلال اللقاء أن تعزيز حركة الطيران الثنائي بين الإمارات والهند يساهم في تعزيز الحركة التجارية والاستثمارية والسياحية انطلاقا من حرص البلدين على تعزيز علاقات الشراكة التجارية إلى مستويات متقدمة تخدم اقتصاد البلدين الصديقين.

وأكدت معاليها ان النشاط التجاري والاستثماري المكثف بين البلدين يتطلب زيادة الرحلات الجوية بين البلدين، مشيرة إلى أن عدد الرحلات الجوية بين الإمارات والهند تصل حاليا إلى حوالي 275 رحلة أسبوعية تشمل مختلف المدن في الدولتين بما يدل على أن الحركة الجوية بين البلدين تستحوذ على الجزء الأكبر من الحركة الجوية بين دول الخليج العربي والهند.

من جانبه لفت الوزير الهندي إلى حرص حكومة بلاده تعزيز التواصل مع الإمارات بالشكل الذي يعزز علاقات الشراكة القوية بين البلدين..مؤكدا أن الطلبات التي قدمتها بعض شركات الطيران الإماراتية للعمل على محطات الهند ستنال الموافقة خلال الفترة القريبة القادمة.

من ناحية أخرى التقت معالي الشيخة لبنى القاسمي الدكتورة سويتي بيرامال مساعدة رئيس غرفة تجارة وصناعة الهند. وتناول اللقاء سبل الاستفادة من الفرص الاستثمارية والخطط الاقتصادية والتنموية القائمة في البلدين لتعزيز الشراكة الإستراتيجية الثنائية وتشجيع القطاع الخاص على ترجمة هذه الفرص إلى مشاريع مشتركة تصب في مصلحة البلدين الصديقين.

حضر اللقاءات عبد الله أحمد آل صالح مدير عام وزارة التجارة الخارجية و محمد سلطان عبد الله العويس سفير الدولة لدى الهند ومانع السويدي مدير إدارة في وزارة التجارة الخارجية.

معارض

أدنيك تشارك في الجولة الترويجية

تشارك شركة أبوظبي الوطنية للمعارض أدنيك ضمن الوفد الاقتصادي الرسمي للدولة الذي يقوم بزيارة ترويجية إلى أربع مدن هندية. ويمثل شركة أدنيك خلال هذه الزيارة نيابة عن العضو المنتدب مدير العلاقات الدولية في الشركة حيث يلقي عرضاً تقديمياً حول صناعة المعارض والمؤتمرات في امارة ابوظبي.

وقال محمد الجعيدي: تكتسي هذه الزيارة أهمية كبيرة حيث تشمل زيارة أربع مدن هندية يتم خلالها عقد اجتماعات مع كبار المسؤولين ورجال الأعمال لاستعراض أوجه وسبل تنمية وتعزيز علاقات الشراكة بين دولة الإمارات والهند. كما تتيح هذه الزيارة فرصة سانحة لنا للترويج لقطاع تنظيم المعارض والمؤتمرات في امارة ابوظبي واستعراض إمكانياتنا في هذا المجال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات