EMTC

يقود وفداً من رجال الأعمال لدراسة فرص الاستثمار

عمدة لندن يزور مركز دبي المالي

صورة

استهل اللورد نيك أنستي، عمدة «سيتي أوف لندن» جولته في الإمارات بزيارة إلى مركز دبي المالي العالمي، حيث التقى مع معالي أحمد حميد الطاير، محافظ المركز المالي العالمي، وحضر غداء عمل استضافته سلطة دبي للخدمات المالية لمناقشة مسائل تنظيمية.

كما ألقى عمدة سيتي أوف لندن كلمة خلال حفل تخريج دفعة من معهد المحاسبين القانونيين في إنجلترا وويلز، وكان ضيف الشرف في ندوة تناولت دور المحاكم والتحكيم في الانتعاش الاقتصادي العالمي. وبصفته رئيس جامعة سيتي، شارك العمدة في اجتماع استضافه مجلس الأعمال البريطاني على شرفه لخريجي كلية كاس بزنس سكول للأعمال التابعة للجامعة.

والتي لديها مقر في دبي من خلال مركز دبي المالي العالمي للامتياز. بيشار إلى أن عمدة سيتي أوف لندن، يقوم بزيارة إلى الإمارات خلال المدة 7 - 9 فبراير الجاري على رأس وفد كبير من رجال الأعمال، وذلك في إطار جولة في منطقة الخليج.وتهدف هذه الزيارة إلى التأكيد على العلاقات الوثيقة التي تربط المملكة المتحدة والإمارات ومنطقة الخليج عموماً، إضافة إلى دراسة فرص الاستثمار بين المنطقتين.

مركز مالي

قال اللورد أنستي: لا تزال لندن مركزاً مالياً بارزاً، فعلى الرغم من أن الأحداث التي شهدها العام الماضي قد أثرت على أسواق المال، إلا أن لندن تحقق انتعاشاً جيداً في مختلف المجالات، بما في ذلك الأسهم، وصرف العملات الأجنبية، والتأمين، والعقود البحرية، وتجارة السلع.

ونحن بطبيعة الحال نرحب بالاستثمارات القادمة من الشركات في دولة الإمارات العربية المتحدة، وأعتزم خلال هذه الزيارة تشجيع المؤسسات المالية التي تتخذ من الإمارات مقراً لها على النظر إلى لندن كشريك في عمليات جمع التمويل وممارسة الأعمال.

وأضاف: نمتلك علاقات مميزة مع الإمارات وأتطلع إلى تعزيز هذه العلاقات واستثمارها على النحو الأمثل خلال زيارتي هذه.

اهمية التعاون

من جانبه، قال معالي أحمد حميد الطاير: أبرزت أحداث العامين الأخيرين أهمية التعاون وتعزيز الروابط بين المراكز المالية البارزة.وتعد زيارة عمدة سيتي أوف لندن إلى الإمارات مثالاً عن الجهود الرامية إلى تعزيز التعاون على المستوى الثنائي، كما أنها تسلط الضوء على فرص الأعمال المتنامية عبر الحدود والمتاحة أمام الشركات في بلدينا نتيجة الحقائق العالمية الجديدة.

وفي هذا السياق، نرحب بزيارة اللورد أنستي والوفد المرافق له إلى مركز دبي المالي العالمي الذي اختارته العديد من المؤسسات المالية في المملكة المتحدة ليكون مقراً إقليمياً لها. إن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا تضم اقتصادات ناشئة قوية تزخر بفرص كبيرة للنمو، ونحن ندعو أعضاء الوفد الزائر إلى استكشاف هذه الفرص.

يذكر أن الوفد المرافق لعمدة سيتي أوف لندن يضم مجموعة من كبار المسؤولين في المصارف الاستثمارية، وشركات إدارة الأصول والتأمين، ومكاتب المحاماة.وسيلتقي الوفد خلال جولته واضعي السياسات وكبار المسؤولين وقادة الشركات في المنطقة.

الوفد المالي

كما استقبل سوق دبي المالي الوفد الزائر من لندن، وذلك في إطار زيارة يقوم بها الوفد بهدف تعزيز العلاقات المالية والاستثمارية تشمل ثلاث مدن خليجية هي أبوظبي والدوحة إلى جانب دبي.وكان في استقبال الوفد حسن السركال، المدير التنفيذي للعمليات في سوق دبي المالي، وجيف سينغر الرئيس التنفيذي لبورصة ناسداك دبي وعدد من المسؤولين في سوق دبي المالي وناسداك دبي.

وقد استمع أعضاء الوفد الزائر إلى محاضرة تعريفية في الشرفة العامة بسوق دبي المالي ألقاها جيف سينغر تناولت استعراضا شاملا حول دور دبي كمركز مالي في هذه المنطقة من العالم، إلى جانب هيكل الأسواق المالية في الإمارة.وتطرقت المحاضرة التعريفية أيضا إلى تكامل العمليات قيد التنفيذ حاليا بين كل من سوق دبي المالي وبورصة ناسداك دبي.وفي ختام الزيارة قام أعضاء الوفد بتفقد قاعة التداول في سوق دبي المالي.

ورحب كبار مسؤولي السوق بالوفد الزائر، الذي ترأسه عمدة حي المال في مدينة لندن اللورد نيكولاس اينستي، ويتكون الوفد من 20 مسؤولا رفيع المستوى يمثلون 22 من أبرز شركات الخدمات المالية في لندن، ومنها على سبيل المثال اتش اس بي سي، بلس ماركتس جروب، تراورز اند هاملنز، بنك جيتهاوس، كلية كاس للأعمال، هيرميس لإدارة الصناديق، انفسكو، إلى جانب عدد أخر من الشركات الناشطة في مجالات التأمين والاستثمارات الخاصة والتعليم والاستشارات القانونية.

وقد تم تنظيم الزيارة من خلال السفارة البريطانية في دبي بهدف تعزيز الصلات التي تربط قطاعي الخدمات المالية في كل من دبي ولندن.

وقال حسن السركال: تعتبر هذه الزيارة بمثابة فرصة لاطلاع زوارنا القادمين من أحد أبرز المراكز المالية العالمية على المقومات الاقتصادية المميزة في دبي، والدور الذي تلعبه الإمارة كمركز مالي وبوابة رئيسية إلى أسواق منطقة الشرق الأوسط.

لقد شهدت الزيارة مناقشات مثمرة تناولت دور سوق دبي في تطوير قطاع الأسواق المالية في المنطقة من خلال العديد من المبادرات، ومنها التحول إلى شركة مساهمة عامة للمرة الأولى على الصعيد الإقليمي، والتحول إلى أول سوق مال إسلامي على المستوى العالمي.وعلاوة على ذلك، فقد أبدى أعضاء الوفد الزائر إعجابهم بما شاهدوه في إمارة دبي من تطور، ليس على مستوى البنية الأساسية فحسب بل على صعيد القوانين والتشريعات، الأمر الذي أسهم في تحويلها إلى وجهة رئيسية للاستثمار الأجنبي في المنطقة.

وتعليقا على هذه الزيارة قال جيف ويلسون، مدير التجارة والاستثمار في المملكة المتحدة بالسفارة البريطانية في دبي: تنفذ الحكومة البريطانية إستراتيجية طويلة الأمد تهدف إلى تعزيز الروابط بين حي المال في لندن والقطاع المالي في دبي بما في ذلك البورصات. وسوف تسهم هذه الزيارة في تعزيز تلك الروابط بصورة أكبر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات