خطط قوية وقدرة فائقة على مقاومة الركود العالمي

«سياحة دبي» تطوي 2009 بسلسلة من الإنجازات

صورة

حققت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي إنجازات عديدة خلال عام 2009 على الصعيدين الدولي والمحلي وبادرت في تقديم استراتيجيات وحلول كما شاركت في تطوير البيئة السياحية في دبي والإمارات بشكل عام من خلال الخطط التي أطلقتها وعلى الصعيد الدولي حصلت الدائرة على جائزتين خلال مشاركتها في معرض بورصة السياحة الدولية في برلين ( آي تي بي ) خلال مارس الماضي حيث حصلت على جائزة أفضل مكتب ترويجي في ألمانيا وجائزة أفضل فيلم دعائي .

مبادرات مهمة... على الصعيد المحلي أطلقت الدائرة في 2009 العديد من المبادرات الهامة التي من شأنها تحسين المنتج السياحي في الإمارة وزيادة عدد السياح من مختلف أنحاء العالم. وكان على رأس هذه المبادرات تدشين الاستراتيجية السياحية الجديدة للإمارة وهي «دفنتلي دبي» والتي تركز على السياح والمقيمين ورجال الأعمال تقدم لكل فئة منهم كل المعلومات والأرقام والإحصاءات التي يحتاجونها لكي تجعل زيارة السائح تجربة فريدة لا تنسى وتجعل رجل الأعمال ينفذ مشاريعه بكل سهولة ويسر ويعطي للمقيمين والقادمين إلى دبي كافة المعلومات التي توفر لهم طيب الإقامة.

وتشمل الاستراتيجية السياحية الجديدة لدبي تشمل 5 محاور رئيسية هي : تعكس تميز دبي كوجهة سياحية فريدة ومختلفة وتبرز عراقة دبي قديما وتطورها حديثا وتحمل في طياتها الجذب والاثارة وهي الأولى من نوعها في العالم بالاضافة إلى انها تعبر عن القرار النهائي للجميع «دفنتلي دبي».

وقامت الدائرة بالترويج لهذه الاستراتيجية خلال مشاركتها في أكثر من معرض خارجي من بينها معرض سوق السفر العالمي في لندن شهر نوفمبر الماضي لتعريف القطاع السياحي من بريطانيا ومختلف دول العالم بموقع دفنتلي دبي على شبكة الانترنت وكذلك حتى يكون هو البوابة الرئيسية للسياحة في دبي يتعرفون خلاله على المنتج السياحي في الإمارة كافة المعلومات والحقائق والأرقام والقوانين المعمول بها في دبي حتى يستطيعوا أن ينقلوا صورة صحيحة عن السياحة في الإمارة إلى السائح البريطاني.

تكريم المنشآت

ومن بين المبادرات الأخرى التي أطلقتها الدائرة خلال العام 2009 مبادرة جديدة تستهدف تكريم المنشآت الفندقية الصديقة للبيئة والتي قطعت شوطا كبيرا في تحسين مستوى الخدمات والأنظمة التي تعمل في هذا المجال مثل إعادة تدوير النفايات وتخفيض الطاقة وعمل حملات توعية للبيئة داخل هذه المنشآت وخارجها. والمبادرة تم إطلاقها تحت شعار «جائزة دبي للسياحة الخضراء 2009» ويبلغ عدد الفنادق المشاركة أكثر من 200 فندق من فئة الخمس والأربع والثلاث نجوم والمنشآت الفندقية الفخمة.

وتؤكد المبادرة التزام الدائرة بقضايا المجتمع وبالقضايا البيئية بشكل خاص وهي تتويج للجهود التي شاركت في المبادرة التي أطلقتها الدائرة العام الماضي والتي تستهدف بتخفيض ثاني أكسيد الكربون المنبعث من فنادق دبي بنسبة 20% بحلول العام 2011.

وتتماشى هذه المبادرة مع خطة دبي الاستراتيجية حتى العام 2015 التي أعلنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، حفظه الله، أوائل العام 2007 والتي تؤكد على أهمية «أن تكون بيئة دبي آمنة ونظيفة ومستدامة من خلال تحديث وتوحيد المعايير البيئية بمواصفات عالمية وتطوير الآليات اللازمة لتنفيذها ودمج الشؤون المتعلقة بالبيئة في سياسات وبرامج التنمية ورفع مستوى الوعي البيئي» .

اكتشف المزيد

ومن بين المبادرات المهمة التي شاركت فيها خلال العام 2009 أعلنت دائرة السياحة والتسويق التجاري بالتعاون مع طيران الإمارات ومجموعة من المنشآت الفندقية والشركات السياحية عن تنظيم حملة «اكتشف المزيد في دبي» والتي بموجبها تم توجيه الدعوة إلى 2000 من ممثلي الشركات السياحية وممثلي وسائل الإعلام المختلفة من جميع أنحاء العالم على مدى ثلاثة أشهر تكلفت 50 مليون درهم، تعرف المشاركون في هذه الحملة خلال زيارتهم لدبي على المنتج السياحي في الإمارة والمشروعات الجديدة والخدمات المتميزة التي تقدمها للسياح والزوار وكرم الضيافة الذي تشتهر به الإمارة في جميع أنحاء العالم.

كذلك أعلنت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي عن حملة تسويقية لجذب أكبر عدد من السياح والزوار خلال النصف الثاني من العام 2009 . الحملة بعنوان «أطفالكم ضيوفنا» لنزلاء المنشآت الفندقية المشاركة بحيث يحصل طفل واحد دون الـ (16) على إقامة مجانية لمدة ثلاث ليال مع والديه كما يحصل على الثلاث وجبات مجانا.

وشارك في الحملة أكثر من 70 فندقا ومجمعا للشقق الفندقية وشملت هذه الحملة أيضا حصول طفل دون 16 لكل أسرة على الدخول المجاني لمرافق دبي مول : سيجا ريبابليك والأكواريوم وحديقة الحيوان تحت الماء وصالة التزلج على الجليد ومونتجومري جولف إلى جانب الحصول على تخفيض قدره 10% على المشتريات في دبي مول.

جوائز عديدة

حصلت الدائرة على الجائزة الأولى من اتحاد «جو آسيا.. اذهب إلى آسيا» وهو اتحاد مقره المانيا ويضم عدة دول من بينها تايلاند والصين والهند وكوريا الجنوبية وسريلانكا وميانمار ودولة الإمارات العربية المتحدة وغيرها ويمثل كل دولة هيئات الترويج السياحي وشركات الطيرن والفنادق والشركات السياحية التي تروج لآسيا وتم تأسيسه عام 2003 بهدف القيام بمبادرات للترويج المشترك ولديها العديد من الوسائل من بينها مجلة جو آسيا وجوائز جو آسيا وأكاديمية جو آسيا إلى جانب الموقع الالكتروني الخاص بالاتحاد يشمل الترويج المشترك المشاركة الجماعية في المعارض والعلاقات الإعلامية المشتركة والتدريب في المناطق الناطقة باللغة الألمانية.

ويمنح الاتحاد جوائز سنوية خلال معرض بورصة السياحة الدولية في برلين يشارك فيها زوار الموقع الالكتروني الذين بلغ عددهم في مشاركة هذا العام 3685 زائرا للمراكز الثلاثة الأولى في كل فئة.

كما فازت دائرة السياحة بجائزة أفضل فيلم ترويجي من مسابقة «بوابة المدينة الذهبية» الدولية للأفلام الترويجية والتي يتم بمقتضاها مشاركة المدن والمجتمعات والمناطق الاقتصادية والفنادق وشركات الطيران وكافة الجهات السياحية بالأفلام الترويجية الخاصة بها وعرضها في سينما المعرض.

وشارك في المسابقة 96 دولة ومدينة ومنطقة وإقليما وشركة سياحية وشركة طيران وشركة شحن وغيرها. وعلى صعيد آخر حصل مكتب الدائرة في المملكة المتحدة وأيرلندة خلال العام 2009على جائزة «أفضل مكتب للترويج السياحي» والتي تمنحها هيئة جوائز السفر البريطانية سنوياً.

وتشكل الجائزة مؤشراً مهماً لقياس الرأي العام السياحي حول أداء المكاتب السياحية في المملكة المتحدة وتعد جوائز السفر البريطانية أضخم برنامج للجوائز في المملكة المتحدة وتستهدف منح الجائزة لأفضل المكاتب السياحية. ولكونها تحظى باعتراف المحترفين في القطاع السياحي والمتخصصين في هذا المجال.

فقد باتت تعرف باسم «جوائز الأوسكار» في القطاع السياحي وتحظى باهتمام كبير من الخبراء والمحترفين والمتخصصين في قطاع السياحة والسفر من بين الجوائز الأخرى في هذا المجال وجاء حصول مكتب سياحة دبي في المملكة المتحدة على هذه الجائزة في أعقاب حصوله على جائزة أفضل مكتب سياحي شهر سبتمبر الماضي من مجلة تريد ترافيل جازيت ( تي تي جي ) الشهيرة وهي الجائزة التي تعتمد في منحها على أصوات وكلاء السفر البريطانيين وقرائها المتخصصين في هذا المجال .

وقامت شركة «دلويت ال ال بي» بتدقيق جمع الأصوات التي شاركت في منح الجائزة للتأكيد على أن جوائز السفر البريطانية تتمتع المصداقية والشفافية والاستقلالية والسمعة الطيبة وتعتبر جوائز السفر البريطانية أفضل الوسائل للمقارنة بين أداء المكاتب السياحية لاختيار أفضلها وبلغ عدد الأصوات التي شاركت في هذه الجائزة العام الماضي 90 ألف صوت وبالتالي تعد من أفضل جوائز السياحة والسفر في المملكة المتحدة حالياً.

تحمل المسؤولية

تهدف مبادرة دائرة السياحة إلى حث قطاع الضيافة على التزامه بتحمل مسؤولياته الاجتماعية وذلك بهدف تحقيق نمو مستدام في القطاع السياحي بدبي. ووقّعت دائرة السياحة والتسويق التجاري والإدارة العامة للدفاع المدني بدبي خلال العام 2009 اتفاقية شراكة تستهدف تحسين الخدمات المتميزة التي تقدمها الإمارة للقطاع السياحي في الإمارة وذلك في إطار التعاون بين مختلف الدوائر والمؤسسات والهيئات والإدارات الحكومية .

وتستهدف الاتفاقية التعاون والتنسيق بين الطرفين بما يساعد عناصر الدفاع المدني في تأدية مهامها في جميع الأوقات وخاصة في الحالات الطارئة وتعزيز العمل المشترك بما يقدم قيمة مضافة لتحسين الأداء وتبسيط الإجراءات وإرضاء المتعاملين معهما.

وتنص الاتفاقية على تبادل المعرفة والخبرات والمعلومات والدراسات ذات العلاقة بمجال عمل كلا الطرفين وكذلك تطوير خطط الطوارئ بالتنسيق بين الطرفين بما يتناسب مع الفعاليات لتحقيق عنصر السلامة.

وتشير الاتفاقية إلى تسهيل وصول عناصر الدفاع المدني للمنشآت الفندقية وكافة مرافقها لدواعي الضرورة كما تقوم الإدارة العامة للدفاع المدني بمراقبة توفر عناصر السلامة للمنشآت المصرح لها من الدائرة من الدائرة.

دبي- أبوبكر الشيزاوي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات