تويوتا تؤكد حرصها على معاييرها الأسطورية

تويوتا تؤكد حرصها على معاييرها الأسطورية

سعت تويوتا إلى طمأنة عملائها بأنها لم تضح بمعاييرها الاسطورية للسلامة من اجل ان تكون الشركة الاولى لانتاج السيارات في العالم في الوقت التي امتدت عمليات سحبها لسياراتها الى الشرق الاوسط وافريقيا وأميركا اللاتينية بعد اوروبا والولايات المتحدة.

وخلال العقد الماضي وسعت الشركة عمليات انتاجها الى خارج اليابان لتلبية الطلب المتزايد على سيارتها مما ادى الى ضعف ضوابط الشركة للجودة حسب الناقدين. الا ان الشركة نفت ذلك. وقال نائب رئيس مجموعة تويوتا شينيشي ساساكي في مؤتمر صحافي اصدر فيه اعتذارا جديدا على عمليات السحب الواسعة التي تقوم بها الشركة: لا اعتقد ان توسيع الانتاج في الخارج اثر على الجودة.

وقال ساساكي: لدينا ثقة تامة بالهندسة والجودة في الشركة. وساساكي هو اول مسؤول تنفيذي يتحدث علنا في اليابان عن عمليات سحب السيارات منذ انتشارها في انحاء العالم الاسبوع الماضي.

وذكرت تويوتا انها ستسحب نحو 180 الف سيارة من الشرق الاوسط وافريقيا وأميركا اللاتينية تم استيرادها من الولايات المتحدة وذلك بسبب مشكلة في دواسات السرعة. وفي وقت سابق قالت الشركة انها ستبدأ شحن قطع لتجار السيارات في الولايات المتحدة لاصلاح ملايين العربات التي تم سحبها بسبب مشكلة في دواسة السرعة.

وقالت الشركة انه سيتم اضافة صمام الى الية الدواسة من اجل زيادة قوة النابض أو الزنبرك في تلك الالية وتخفيف خطر تجمد الدواسة في مكانها. وأكدت الشركة اليابانية العملاقة انها ستستأنف انتاجها للموديلات الثمانية المصابة بالاعطال في الاثنين المقبل في ثمانية مصانع في أميركا الشمالية كما ستستأنف مبيعاتها بعد ان يصلح التجار العربات التي لديهم. وقال ساساكي ان الشركة لا تعلم بعد الكلفة المالية لعمليات سحب السيارات.

واضاف: الكلفة ستكون عالية ولكن كان علينا ان نقوم بذلك. وقبل ان نقلق على التأثير المالي يجب ان نقلق بشأن العملاء والتجار.

وحرص اكيو تويودا رئيس مجموعة تويوتا حفيد مؤسس الشركة على عدم الظهور امام الاضواء منذ عمليات السحب الاسبوع الماضي ولم يظهر في المؤتمر الصحافي الأخير.

وعندما رصده طاقم تلفزيون ياباني في منتدى دافوس الاقتصادي في عطلة نهاية الاسبوع الماضي قال ان المجموعة آسفة للغاية لازعاج عملائها. وتواجه الشركة العملاقة انتقادات بسبب عدم اطلاع عملائها على المعلومات

إذ لم تعلن الشركة عن برنامجها لاصلاح تلك العربات الا بعد اسبوع من اول اعلان عن سحب سياراتها. وقال ساساكي: لقد اولينا الاهمية لاصدار تحذير مناسب حتى رغم احتمال خلق حالة من الارتباك. وقالت الشركة انه في حالات نادرة يمكن ان تهترئ الية دواسة السرعة ويصبح من الاصعب الضغط عليها او يمكن ان تجمد في موقع منخفض.

وقالت تويوتا إنها تعتزم ادخال تعديل على سيارتها أوريس المدمجة بعد ثلاث سنوات من طرح الطراز في الأسواق الأوروبية وذلك من خلال حواف أمامية جديدة وشبكة تبريد وأضواء ضباب مثبتة بصورة أعمق داخل هيكل السيارة الخارجي.

وكشفت تويوتا إلى جانب التعديلات في التصميم الداخلي دون الإدلاء بمزيد من التفصيلات أن محركات البنزين الثلاثة المختلفة ومحركات الديزل الثلاثة المختلفة للطراز الجديد تتميز بأدائها العالي وانخفاض استهلاكها للوقود. وتعتزم الشركة اليابانية بالإضافة إلى ذلك إلى التوسع في هذا الطراز بإطلاق النموذج أوريس إتش سي دي الهجين. وتعرض السيارة أوريس الجديدة للمرة الأولى في معرض جنيف للسيارات في مارس المقبل وذلك قبل طرحها للبيع في أوروبا مطلع الربيع المقبل.

(الوكالات)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات