اتفاقيات مع طيران برلين والاتحاد بقيمة 478 مليون درهم واستعدادات لاطلاق برنامج أوراق تجارية أوروبي

«مبادلة» تطلق مشروعاً لتمويل مكونات الطائرات

أطلقت شركة مبادلة للتنمية أمس مشروعاً جديداً لتوفير حلول لتمويل محركات وأجزاء الطائرات. يأتي ذلك في استجابة للتطورات التي يشهدها قطاع صناعات الطيران وفي ظل مزيد من الطلب على السيولة مع الاخذ بعين الاعتبار الظروف الاقتصادية الراهنة. وكانت أول الاتفاقيات مع طيران برلين والاتحاد بقيمة 130 مليون دولار ( ما يتجاوز 478 مليون درهم).

فقد تم الكشف عن شركة سند لحلول الطيران خلال فعاليات معرض سنغافورة للطيران الذي يقام كل عامين. وتهدف الشركة إلى تقديم تسهيلات مالية لشركات خطوط الطيران ومصنعي المعدات الأصلية إلى جانب عدد متزايد من الخدمات المقدمة من شركات مبادلة للصيانة والإصلاح والتجديد وشركة إس آر تكنيكس وشركة أبوظبي لتقنيات الطائرات.

ووقعت شركة سند اتفاقية تمويل تضمنت 12 محركاً احتياطياً بقيمة 100 مليون دولار مع شركة طيران برلين الناقل الجوي الألماني. وتشمل الاتفاقية أعمال صيانة المحركات لقسم كبير من أسطول الشركة والتي سيتم إنجازها من قبل شركة إس آر تكنيكس في إطار عقد لمدة 10 سنوات.

كما توفر سنداً تمويلاً بقيمة 30 مليون دولار لمدة عشر سنوات كجزء من عقد إجمالي لحلول مكونات الطائرات بين شركة إس آر تكنيكس وطيران الاتحاد وذلك لجميع طائرات ايرباص في أسطول طيران الاتحاد.وبموجب هذا العقد ستقدم شركة أبوظبي لتقنيات الطائرات دعماً فنياً ولوجستياً في مواقع طيران الاتحاد.

وبحسب وحدة مبادلة لصناعة الطيران التابعة لشركة مبادلة للتنمية تقدر قيمة قطع غيار الطائرات على مستوى العالم بنحو 45 مليار دولار كما يتجاوز حجم إنفاق شركات الطيران على أعمال الصيانة 40 مليار دولار أميركي سنوياً. ويتوقع أن يرتفع عدد الطائرات التجارية العاملة إلى أكثر من 27000 طائرة بحلول عام 2020 بزيادة قدرها أكثر من 5000 طائرة مما سيرفع من تكاليف الصيانة السنوية إلى أكثر من 60 مليار دولار.

وقال حميد الشمري المدير التنفيذي لوحدة مبادلة لصناعة الطيران خلال كلمة له في معرض سنغافورة للطيران إن عمليات الصيانة في الشركة تستقطب اهتمام شركات الطيران في جميع أنحاء العالم. ولدينا حضور قوي وفعال في قطاعات الصيانة والإصلاح والتجديد من خلال شركتي إس آر وأبوظبي لتقنيات الطائرات اللتين تتخذان موقعين استراتيجيين ضمن منطقتين مهمتين على الصعيد العالمي.

ونعتقد أن لدينا القدرات والإمكانيات لتوفير خدمات متكاملة ومصممة لتلبية احتياجات وظروف السوق اليوم ومواكبة التغيرات التي تشهدها من خلال توفير حلول تمويل المحركات ومكونات الطائرات لشركات الطيران ومصنعي المعدات الأصلية بالشراكة مع شبكة شركاتنا الحالية.

وأوضح الشمري أن تمويل المكونات والمحركات يمثل فرصة ملائمة تأتي في الوقت المناسب لشركات الطيران ومصنعي المعدات الأصلية لزيادة رأس المال والاستفادة من حلول فنية عالمية المستوى عبر شبكتنا العالمية للصيانة والإصلاح والتجديد والتي تحقق توسعات مستمرة. ونحن سعداء للغاية بتقديم الدعم لطيران برلين وطيران الاتحاد من خلال هذا النموذج الذي نعتمده.

وتتضمن اتفاقية سند مع طيران برلين عقداً طويل الأجل لصيانة المحركات مع إس آر تكنيكس لتقديم خدمات الصيانة لمحركات الطائرات في أسطول الشركة. وتشمل الاتفاقية مع طيران الاتحاد قيام شركة أبوظبي لتقنيات الطائرات بتقديم الدعم اللوجتسي في موقع العمل وخدمة صيانة المكونات من شركة إس آر تكنيكس والتمويل من سند.

ومن جهة أخرى، أطلقت «مبادلة» برنامج الأوراق التجارية الأوروبية لتنويع مصادر تمويلها، ورجحت موديز أن تلجأ «مبادلة» إلى إصدارات خفيفة في بدء البرنامج، وقد باشرت مبادلة محادثات مع المصارف حول إعادة تمويل قرض بقيمة ملياري دولار يستحق في أبريل المقبل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات