تطير مرتين يومياً إلى روما

طيران الإمارات تسير 3 رحلات يومياً إلى كوالالمبور

صورة

أضافت طيران الإمارات رحلة يومية إلى كوالالمبور اعتباراً من أمس

ليصل بذلك إجمالي رحلاتها بين دبي والعاصمة الماليزية اليومية الى ثلاث والاسبوعية إلى 21 رحلة منتظمة . فيما بدأت الناقلة تسيير رحلتين يوميا إلى روما.

وقال ريتشارد جوسبيري نائب رئيس أول العمليات التجارية لمنطقة الشرق الأقصى وأستراليا ونيوزيلندا: يسعدنا أن نبدأ تسيير رحلاتنا الإضافية إلى العاصمة الماليزية كوالالمبور الأمر الذي يعكس مدى التزامنا نحو هذه الوجهة التي تحظي بأهمية كبيرة بالنسبة لعمليات طيران الإمارات. ويعكس قرارنا هذا تنامي الطلب على السفر إلى هذه الوجهة الحيوية من قبل السياح ورجال الأعمال.

وأضاف جوسبيري: توفر رحلاتنا الجديدة خيارات ممتازة أمام ركابنا لمواصلة سفرهم إلى مختلف محطات الناقلة التي تمتد إلى 61 دولة عبر قارات العالم الست. ونحن على ثقة من أن رحلاتنا اليومية الثلاث ستعود بالمنفعة الكبيرة على ركابنا وعملياتنا على حد سواء كما ستساهم بشكل كبير في دعم حركة السياحة هناك الأمر الذي يؤكد على أهمية هذه الوجهة ضمن شبكة خطوطنا في منطقة الشرق الأقصى.

وكانت طيران الإمارات دشنت عملياتها في ماليزيا في العام 1996 عبر دكا لتتحول هذه الخدمة في العام 2006 إلى رحلات من دون توقف. واليوم تخدم الناقلة كوالالمبور بمعدل 21 رحلة بدون توقف كل أسبوع. وتقلع الرحلة الجديدة ئي كيه 408 من مطار دبي الدولي يومياً الساعة 2:40 فجراً وتصل إلى كوالالمبور الساعة 1:30 ظهراً. وتغادر رحلة العودة ئي كيه 409 كوالالمبور الساعة 9:45 من صباح اليوم التالي لتصل إلى دبي عند الساعة 12:45 ظهر نفس اليوم.

من ناحية اخرى باشرت طيران الإمارات اعتباراً من أمس خدمة روما برحلتين يومياً بعد أن كانت تشغل 12 رحلة في الأسبوع إلى العاصمة الإيطالية. وقال سالم عبيد الله نائب رئيس أول العمليات التجارية لمنطقة أوروبا والاتحاد الروسي في طيران الإمارات: بدأنا زيادة عدد رحلاتنا إلى روما تدريجياً منذ أكتوبر الماضي إلى أن أصبحنا نخدمها برحلتين في اليوم.

وفي الوقت التي تضم روما العديد من عناصر الجذب السياحي والكنوز التاريخية مثل الكوليسيوم والبانثيون ونافورة تيرفي فإن أهميتها كمركز للتجارة والأعمال لا تقل عن ذلك ونحن واثقون من مواصلة النجاح على هذا الخط.

وأضاف عبيد الله: تعود عمليات طيران الإمارات في إيطاليا بالنفع على تلك الدولة حيث تساهم في تسهيل نقل زوارها من السياح ورجال الأعمال ليس من دبي وحسب بل من مختلف محطات الناقلة في منطقة المحيط الهندي وشبه القارة الهندية وآسيا والشرق الأقصى وأستراليا ونيوزيلندا.

وبالإضافة إلى العاصمة روما تشغل طيران الإمارات رحلتين يومياً إلى ميلانو ورحلة يومية أخرى إلى فينيسيا (البندقية). وتقلع رحلة طيران الإمارات ئي كيه 097 يومياً من مطار دبي الدولي عند الساعة 9:25 صباحاً وتصل إلى مطار فيوميسينو في روما الساعة 12:45 ظهراً. وتغادر رحلة العودة ئي كيه 098 روما الساعة 2:30 بعد الظهر لتصل إلى دبي الساعة 11 ليلاً.

أما الرحلة اليومية الأخرى ئي كيه 095 فتغادر دبي الساعة 3:05 عصراً وتهبط في روما الساعة 6:35 مساءً وتقلع رحلة العودة ئي كيه 096 من روما الساعة 8:25 مساءً وتحط في مطار دبي الدولي الساعة 5:50 من صباح اليوم التالي. وتخدم طيران الإمارات روما بطائرات بوينج 777- 300 ئي آر وإيرباص أ330- 200 بتقسيم الدرجات الثلاث. وتصنف منظمة الساحة العالمية إيطاليا ضمن الدول الخمس الأكثر استقطاباً للسياح في العالم وقد تردد على تلك الدولة أكثر من 42 مليون زائر خلال عام 2008.

وقال جون فيلكس نائب رئيس الإمارات للعطلات: تعد أستراليا واحدة من أغنى دول العالم بتراثها وعناصر الجذب السياحية التي تشمل بالإضافة إلى الآثار العديدة فرص التسوق والجولات الاستطلاعية والأطعمة الشهيرة. ونحن نوفر برامج مختارة في إيطاليا لعملائنا وهي مدرجة ضمن كتيبنا السنوي عالم من الخيارات.

وتواصل طيران الإمارات تعزيز خدماتها إلى أوروبا حيث زادت رحلاتها إلى نيس اعتباراً من مطلع العام الجاري من خمس رحلات في الأسبوع إلى رحلة يومية. كما أن ثلاثاً من المحطات الأربع التي ستطلق الناقلة خدمات جديدة إليها هذا العام تقع في أوروبا وهي أمستردام ويراغ ومدريد.

أما الرابعة فهي العاصمة اليابانية طوكيو في منطقة آسيا. ولدعم هذه التوسعات ستتسلم طيران الإمارات 11 طائرة جديدة خلال عام 2010. كما ستواصل توظيف طيارين وأطقم خدمات جوية. ويتكون أسطول الناقلة حالياً من 145 طائرة حديثة منها 8 طائرات إيرباص أ380.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات