غرفة الشارقة تشارك في مؤتمر الشراكة العربي الهندي

غرفة الشارقة تشارك في مؤتمر الشراكة العربي الهندي

تشارك غرفة تجارة وصناعة الشارقة ضمن الوفد الاقتصادي الرسمي للدولة الذي سيقوم بزيارة ترويجية وحضور مؤتمر الشراكة العربي الهندي الثاني حول مشاريع الاستثمار خلال الفترة من 8 وحتى 12 من شهر فبراير المقبل .

وتترأس الوفد الاقتصادي معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة التجارة الخارجية ويضم في عضويته عددا من الوزراء ورؤساء المؤسسات والهيئات الاقتصادية والغرف التجارية بالدولة وشخصيات اقتصادية مرموقة ورجال أعمال أصحاب كبرى الشركات والمؤسسات التجارية بالدولة.

ويشمل برنامج الجولة الترويجية زيارة أربع مدن هندية رئيسية تستهدف الترويج للسلع والمنتجات الاماراتية والفرص الاستثمارية بالدولة مع إقامة معرض ترويجي عن الصناعات الاماراتية إضافة إلى المشاركة في مؤتمر الشراكة العربي الهندي الثاني حول مشاريع الاستثمار الذي يعقد في إطار منتدى التعاون العربي الهندي الذي أطلق عام 2008 بين الجامعة العربية والهند.

وقال حسين محمد المحمودي مدير عام الغرفة أن الجدول يشمل زيارة أربع مدن هندية يتم خلالها عقد اجتماعات مع كبار المسؤولين ورجال الأعمال لاستعراض أوجه وسبل تنمية تعزيز علاقات الشراكة بين الإمارات والهند والتي تعد فرصة سانحة من خلال هذه اللقاءات للترويج للشارقة تجاريا وصناعيا وبالاضافة إلى المشاركة في مؤتمر الشراكة العربي الهندي الثاني .

حول مشاريع الاستثمار الذي ستتركز جلساته على مناقشة فرص الاستثمارات في العديد من المجالات المشتركة مثل البنية التحتية والطاقة والصناعات الصغيرة والمتوسطة والبنية التحتية الاجتماعية وفرص الاستثمار في تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات.

وأشارت الاحصائيات الصادرة عن الغرفة إلى أن حجم التبادل التجاري بين الهند والشارقة بلغ في نهاية عام 2008ألا نحو 12 مليارا و713 مليون درهم بنسبة نمو تقدر 54% عن عام 2007 الذي وصلت فيه قيمة المبادلات التجارية بين الجانبين ثمانية مليارات و255 مليون درهم.

وبلغت قيمة واردات الشارقة من الهند 11 مليارا و966 مليون درهم فيما جاءت الهند في المرتبة السادسة في قائمة الدول العشر الأوائل للعام 2008 حسب صادرات الشارقة إلى العالم فقد بلغت قيمة صادرات الشارقة إلى الهند 135 مليونا و939 الف درهم .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات