»الدرة الإسلامي« يحقق أعلى العوائد بين الصناديق المماثلة في 2005

»الدرة الإسلامي« يحقق أعلى العوائد بين الصناديق المماثلة في 2005

الكويت ـــ «البيان«:

ذكر بدر عبد الله السميط، نائب الرئيس التنفيذي لبيت الاستثمار العالمي »غلوبل«، أمس الأول أن صندوق الدرة الإسلامي حقق أعلى عائد خلال السنة المالية 2005 مقارنة بالصناديق الإسلامية الأخرى وأرجع ذلك إلى الإستراتيجية الاستثمارية المتميزة للصندوق.

وقال السميط أن صندوق الدرة الإسلامي جاء في الترتيب الأول بين سبعة صناديق إسلامية عالية الأداء »حيث حقق نسبة 88% لعام 2005 مشيراً إلى أن عوائد الصندوق بلغت 112.67 % منذ تأسيسه في مايو 2004.

وأكد أن تلك العوائد المرتفعة ترجع إلى »الأداء المتميّز للشركات الإسلامية التي يستثمر بها الصندوق علاوة على قدرة مديري الصندوق في غلوبل على إدارة الصندوق وانتقاء مثل تلك الشركات المتميزة«.

وأشار السميط إلى أن الصندوق استفاد بشكل كبير من إستراتيجيته الاستثمارية والتي تحرص على الاستثمار في أكبر وأفضل الشركات الإسلامية المحلية المدرجة وغير المدرجة في سوق الكويت للأوراق المالية.

وأضاف أن الصندوق يستثمر بانتقائية في أسهم الشركات المكونة لمؤشر غلوبل الإسلامي، كما يقتنص الفرص في أسهم الشركات الإسلامية الخاصة والتي تكون على وشك الإدراج، علاوة على الصناديق الإسلامية وأدوات السوق النقدي التي تتوافق مع الشريعة. وشدد السميط على أن الصندوق يستثمر فقط في أسهم الشركات التي تنص في نظامها الأساسي على أنها شركات إسلامية.

وتابع القول: »أثبتت تلك الإستراتيجية نجاحها في تنمية أموال عملائنا المستثمرين في الصندوق والذين يسعون إلى الحصول على عوائد مجزية عبر الأدوات الاستثمارية المتوافقة مع شريعتنا الإسلامية السمحة«.

كما بين نائب الرئيس التنفيذي في »غلوبل« أن الصندوق يلقى استحسانا كبيرا من قبل العملاء الخليجيين في المنطقة بسبب العوائد المالية العالية على استثماراهم في الصندوق.

من جهة أخرى، توقع السميط أن يشهد قطاع الشركات الإسلامية نمواً كبيراً خلال العام الحالي، إضافة إلى إدراج المزيد من الشركات في سوق الكويت للأوراق المالية.

الجدير بالذكر أن صندوق الدرة الإسلامي ذو رأسمال متغير يبلغ حده الأدنى خمسة ملايين دينار كويتي وحده الأقصى 100 مليون دينار. ويبلغ الحد الأدنى للاشتراك في الصندوق 1000 دينار ومن ثم مضاعفات المئة دينار، وعملية الاسترداد أسبوعية تتم بعد فترة الإقفال.

ويهدف الصندوق إلى نمو رؤوس الأموال المستثمرة عن طريق الاستثمار في أسهم الشركات الإسلامية المدرجة في سوق الكويت للأوراق المالية والمكونة لمؤشر غلوبل الإسلامي بالإضافة إلى الاستثمار في أسهم الشركات الإسلامية غير مدرجة والصناديق الإسلامية.

كما يستثمر الصندوق في أدوات الاستثمار المالية المناسبة والتي لا يترتب عليها أغراض تمويلية والتي تتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية الغراء.

بدر عبدالله السميط

طباعة Email
تعليقات

تعليقات