سنغافورة تقدم حوافز جديدة لشركات الطيران

سنغافورة تقدم حوافز جديدة لشركات الطيران

أعلن مسؤولون سنغافوريون أمس عن تقديم مجموعة جديدة من الحوافز لاجتذاب المزيد من شركات الطيران العالمية إلى مطار شانجي بهدف تحويله إلى محطة رئيسية لحركة الطيران في العالم.

وتعتزم سنغافورة إنشاء صندوق جديد برأسمال قدره 300 مليون دولار سنغافوري على مدى العامين المقبلين لمساعدة شركات الطيران التي تستخدم مطار شانجي ليحل محل صندوق تنمية المحطة الجوية ورأسماله 210 ملايين دولار سنغافوري (125 مليون دولار أميركي) وبرنامج «نظام تحفيز النمو» الذي يبلغ رأسماله 40 مليون دولار سنغافوري.

وقال وزير المالية والنقل السنغافوري ليم هوي هوا إن الصندوق الجديد سيقدم «المزيد من المكافآت لشركات الطيران التي تزيد خطوط الطيران بين شانجي والمدن التي لا توجد خطوط كافية معها» في مختلف دول العالم.

ويقدم الصندوق الجديد خصما بنسبة 15 في المئة من رسوم الهبوط في مطاري شانجي وسيليتار وخصما بنسبة 15 في المئة في أسعار تأجير المكاتب أو مساحات التخزين في المطارين.

وكانت البيانات الصادرة يوم الاثنين الماضي قد أظهرت وصول عدد الركاب الذين استخدموا مطار شانجي السنغافوري خلال العام الماضي إلى 32 مليون راكب وهو رقم قياسي جديد.

وبهذا يرتفع عدد الركاب الذين استخدموا المطار عام 2005 بنسبة خمسة في المئة عن العام السابق عليه.كما بلغ حجم عمليات الشحن في المطار العام الماضي 83 ,1 مليون طن بزيادة نسبتها 3 ,3 في المئة عن عام 2004.

وكان المطار السنغافوري تمكن من جذب عدد من شركات الطيران الجديدة إليه العام الماضي مثل «أدام اير» الاندونيسية و«يانجستي ريفر إكسبريس» الصينية. كما جذب المطار عددا من شركات الطيران منخفض التكاليف مثل «جيت ستار» و«تايجر أيروايز».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات