أحمد بن سعيد: إنجازات قياسية تؤكد تعاظم دور دبي على خارطة السياحة والاقتصاد العالميين

24.7 مليون مسافر و1.3 مليون طن شحن عبر مطار دبي في 2005

صورة

سجل مطار دبي الدولي إنجازات قياسية خلال العام الماضي 2005، عززت موقعه على خارطة السفر الدولية، حيث أظهرت مؤشرات النمو التي حققها المطار، زيادة تعد من أعلى المعدلات في تاريخه في مجالي المسافرين والشحن.

وارتفع عدد المسافرين عبر هذا المرفق الجوي البارز الى 7. 24 مقارنة مع 7 .21 مليون مسافر في العام 2004 بزيادة قدرها (14%) فيما ارتفع حجم الشحن إلى 3 .1 مقارنة مع 1 .1 مليون طن من الشحن بزيادة قدرها 20 % وسجلت حركة الطائرات هي الاخرى زيادة قدرها 11% الى 217165 حركة مقارنة مع 195820 حركة في العام 2004.

وأكد سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس دائرة الطيران المدني بدبي الرئيس الأعلى لطيران الإمارات ان 2005 كانت سنة قياسية اخرى يحققها مطار دبي الدولي فيما يتعلق باعداد المسافرين وحجم الشحن في دلالة واضحة على تعاظم دور دبي على خارطة الاقتصاد العالمي كمركز دولي للمال والاعمال ووجهة سياحية مميزة.

وقال سموه إن العام 2005 مثل اضافة نوعية لصناعة الطيران في دبي، حيث شهد عدة احداث مهمة أبرزها، النجاح القياسي الذي حققه معرض دبي للطيران 2005،.

وقيام طيران الامارات بشراء صفقة ضخمة من الطائرات تصل قيمتها الى اكثر من 35 مليار درهم ونجاح تجربة مطار دبي في استقبال طائرة الايرباص A380 ليكون بذلك أول مطار في الشرق الأوسط يستطيع التعامل مع هذا النوع من الطائرات العملاقة.

إلى جانب الإعلان الرسمي عن الانطلاق ببناء المرحلة الأولى من مشروع مدينة مطار جبل علي بتكلفة تصل الى اكثر من ملياري درهم وحصول المطار على جائزة افضل مطار في العالم من منظمة وورلد ترافل اوورد وغيرها من الانجازات.

ان كل ذلك يضع امامنا المزيد من التحديات ويعزز رصيد مطار دبي على الساحة العالمية ويؤكد نجاعة الخطط الاستراتيجية التي وضعناها للمضي قدما بمسيرة «الريادة» التي أردناها ان تكون عنوانا مرادفا لاسم دبي في حاضرها الراسخ ومستقبلها الواعد».

وأضاف أنه لا يسعني مع رحيل العام 2005 سوى ان اتقدم بكل التقدير والشكر الى شركائنا الاستراتيجيين والى جميع العاملين في صناعة الطيران في دبي والى شركات الطيران، الذين ساهموا معنا بصدق واقتدار، في تسجيل هذه الانجازات من اجل الارتقاء بقطاع السفر والنقل الجوي في دبي وتحقيق الاهداف المشتركة لجميع الأطراف.

كما اتقدم بجزيل الشكر والتقدير الى موظفينا الذين عملوا بجد كل في مجال اختصاصه في سبيل تعزيز رصيد مطار دبي الدولي على خارطة السفر العالمية وتأكيد جدارة دبي بأن تكون احدى ابرز المراكز والوجهات التجارية السياحية المفضلة في العالم».

وقال سمو الشيخ احمد إنني اشد على ايدي الجميع واقول لهم ان هذه النجاحات تضع امام الجميع المزيد من التحديات ليس من اجل الحفاظ على ما حققناه فما حققناه اصبح وراءنا، بل من اجل السعي لتسجيل المزيد من هذه النجاحات في عام 2006،.

الذي نريده هو الأخر عاماً ممهورا بعلامة التميز والريادة التي يعنيها اسم دبي ونكهتها الخاصة، والحفاظ على الثقة الكبيرة التي منحنا اياها عملاؤنا اينما كانوا، وهي ثقة لا تقدر بثمن».

وفيما يتعلق باعداد المسافرين وحجم الشحن المستهدف للعام الحالي 2006 قال سمو الشيخ احمد بن سعيد آل مكتوم: «بناء على مؤشرات النمو الكبيرة التي يسجلها المطار والتي تتراوح بين 15 ـ 20 % سنويا فان خططنا الاستراتيجية تستهدف استقطاب 28 مليون مسافر 5 ,1 مليون طن شحن عام 2006».

وعلى صعيد السوق الحرة في المطار فقد حققت، انجازا قياسيا جديدا في المبيعات مع نهاية العام 2005 حيث ارتفعت الى 1. 2 مليار درهم مقارنة مع 8. 1 مليار وبزيادة قياسية بلغت 19 % مقارنة بالعام 2004 مما وضعها ضمن قائمة اكبر ثلاث اسواق حرة في العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات