هيئة معارض ليبية جديدة مساحتها 45 هكتاراً وبتكلفة 100 مليون دينار

هيئة معارض ليبية جديدة مساحتها 45 هكتاراً وبتكلفة 100 مليون دينار

أعلن المهندس خالد السنوسي أمين اللجنة الشعبية لمصلحة المعارض عن البدء في الدراسات الأولية لوضع جدول زمني لتنفيذ مشروع أرض المعارض الليبية الجديدة بالمؤتمر الشعبي الأساسي العامرية (خارج طرابلس) بعد الإجراءات الرسمية لتخصيصها لهذا الغرض من قبل اللجنة الشعبية لشعبية الجفارة.

وأوضح أن المساحة التي ستقام عليها أرض المعارض تبلغ 45 هكتاراً، وأن هذه المصلحة بدأت تسجيل قطعة الأرض ووضعت أسس الشروع في إنشاء هذا المشروع خلال عام 2006 وحتى عام 2010 بقيمة إجمالية قدرها حوالي 100 مليون دينار ليبي.

وأوضح أمين اللجنة الشعبية لمصلحة المعارض أن مشروع أرض المعارض سوف يضم فندقين أحدهما فئة الخمس نجوم، يشتمل على غرف وصالات ومطاعم وقاعات اجتماعات.

والآخر فئة الثلاث نجوم وقرية سياحية متكاملة تحتوي على 150 وحدة سكنية وصالات متعددة الأغراض تسع 1000 شخص وقاعة للمؤتمرات الدولية ستكون من أكبر القاعات في شمال إفريقيا وسوق نموذجي متكامل ومدينة للألعاب ومحطات للسيارات.

كما أوضح أن أرض المعارض تضم أيضاً أجنحة وطنية ودولية ومبنى إدارة مصلحة المعارض، ومركزاً للخدمات يشتمل على مركز إطفاء الحرائق وإسعاف وأمن وجوازات وجمارك ووكالات ومخازن، بالإضافة إلى مسجد وأماكن عرض مكشوفة.

وأشار خالد السنوسي أمين اللجنة الشعبية لمصلحة المعارض إلى أن معرض طرابلس الدولي الحالي الذي أنشئ عام 1993 وأقيم على أرضه أول معرض في عام 1927 لم تعد مساحته تستوعب حركة التطور المتسارعة بليبيا في مختلف المجالات، وانطلاقاً من ذلك كان البدء في إنجاز هذا المشروع الاقتصادي السياحي الاستثماري الجديد في إقامة معرض ثان كبير يظهر هذه التحولات الاقتصادية والحضارية المتلاحقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات