صدمة في البورصة بعد فوز "كاليون" الفرنسي بصفقة"المصري الأميركي"

صدمة في البورصة بعد فوز "كاليون" الفرنسي بصفقة"المصري الأميركي"

فاز بنك كاليون الفرنسي بصفقة شراء 100% من إجمالي أسهم البنك المصري الأميركي بقيمة إجمالية بلغت 2.9 مليار جنيه بسعر 45 جنيها للسهم الواحد، وسط صدمة بين أوساط المتعاملين في سوق الأوراق المالية في مصر خاصة أن سعر السهم كان يتداول بسعر 59 جنيهاً في تعاملات أول من أمس.

وذكر بيان لإدارة البورصة المصرية أمس ان كلاً من بنك الإسكندرية المساهم بنسبة 33.8% وبنك »أميركان اكسبريس« المساهم بنسبة 40.8 % في رأسمال البنك المصري الأميركي بحصة إجمالية تصل إلى 74.6% قد وافقا على بيع حصصها للبنك الفرنسي بعد تفضيل عرضه عن العرض الذي تقدم به بنك اتش اس بي سي البريطاني.

وكانت عدة بنوك ومؤسسات مالية عربية وعالمية قد تقدمت لشراء البنك المصري الأميركي، إلا انه تم تصفية هذه البنوك إلى قائمة مختصرة من ثلاثة بنوك هي »كاليون« و»اتش اس بي سي« و»البنك السعودي الأميركي ـ سامبا« لتقوم بأعمال الفحص النافي للجهالة للبنك تمهيدا للتقدم بعروضها المالية وفقا للأحكام والقواعد شريطة الحفاظ على حقوق العاملين بالبنك المصري الأميركي.

وقد تم تشكيل لجنة من بنك الإسكندرية وبنك أمريكان اكسبريس ووزارة الاستثمار والبنك المركزي المصري لدراسة العروض المالية المقدمة من البنوك والتي اقتصرت على بنكي كاليون الفرنسي واتش اس بي سي البريطاني فيما لم يقدم بنك سامبا أية عروض مالية.

وأشار البيان الى ان اللجنة انتهت الى الموافقة على عرض »كاليون« الفرنسي على ان يحافظ المالك الجديد على كافة حقوق العاملين بالبنك المصري الأميركي بما في ذلك حقوقهم التأمينية لدى صندوق التأمين الخاص البديل.

كما تعهد بنك »كاليون« بتغطية أي عجز في التزامات الصندوق الخاصة بالعاملين وذلك حتى تاريخ تنفيذ اندماج البنكين والمقدر بنحو 324 مليون جنيه بواقع 5 جنيهات للسهم الواحد.

وسيلتزم المشترى بها لضمان كافة الحقوق المكتسبة لأصحاب المعاشات والمستحقين وكذا الأعضاء المستمرين في العمل قبل تصفية الصندوق في تاريخ الدمج.

ويبلغ رأسمال البنك المصري الأميركي 648 مليون دولار موزعة على 64.8 مليون سهم بقيمة اسمية قدرها 10 جنيهات للسهم الواحد.

وتوقعت مصادر مصرفية أن يتم دمج البنك المصري الأميركي مع بنك كاليون ـ مصر الذي يستحوذ عليه البنك الفرنسي خلال الفترة القليلة المقبلة.

وأشارت إلى أن سعر الصفقة يعتبر صدمة جديدة للجهاز المصرفي المصري بعد صدمة بيع بنك مصر الدولي التي تم تنفيذها بسعر 43 جنيهاً فيما كان سعر السهم بتداول بنحو 56 جنيهاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات