39 دولة من قارات العالم تستقبل زوار المهرجان في القرية العالمية

39 دولة من قارات العالم تستقبل زوار المهرجان في القرية العالمية

حافظت القرية العالمية خلال السنوات الماضية على مكانتها كإحدى الوجهات المهمة التي يرتادها الزوار والسياح لدبي طوال فترة الحدث، لما تتضمنه من تنوع كبير في فعالياتها، وتتنافس فيها الدول المشاركة في إبراز تراثها وثقافتها وصناعاتها التقليدية.

وحرصت القرية العالمية على التطوير المستمر لفعالياتها وأنشطتها لتكون نموذجا فريدا لتمازج الثقافات والأمم، لتصبح مؤخراً حدثاً مستقلاً في دبي يشكل وجهة سياحية ترفيهية عائلية متفردة.

وتضم القرية العالمية حاليا 38 جناحا لدول عربية وأجنبية، إلى جانب جناح خاص لدولة الإمارات، وحرصت هذه الدول أن تكون جزءا من هذا الكيان الترفيهي المهم.

وتوفر القرية العالمية مفهوما فريدا للمهتمين والزوار، ويتسنى للزائر أن يشاهد فيضا من المنتجات التي تبرز جليا من خلال معروضات متعددة الأنواع والأشكال، حيث تستقطب القرية العالمية زواراً من أكثر من 160 جنسية مختلفة، يزوروها طلبا للسياحة وللتسلية والمرح والثقافة.

وبإمكان الزائر للقرية العالمية الاستمتاع بأنشطة كثيرة ومتنوعة تعكس تقاليد هذه الدول وثقافتها وفولكلورها، إلى جانب مجموعة واسعة من العروض الموسيقية والرقص الفلكلوري والفنون والمسرح والأزياء.

بالإضافة إلى الأعمال الحرفية والمأكولات الخاصة ببلدان من كافة أنحاء العالم، ويسهل الوصول إلي القرية من كل إمارة في دولة الإمارات العربية المتحدة في موقعها في دبي لاند.

وذلك عبر شبكة متطورة وعملية من الطرقات، إلى جانب استضافتها نشاطات عديدة تعكس ثقافات وفنون بلدان من القارات الخمس، تقدم القرية العالمية أيضاً مجموعة من أفضل التسهيلات وأرقى الخدمات مثل المطاعم، المواصلات العامة منها وإ ليها، ومواقف تستوعب آلاف السيارات.

وقد حملت القرية العالمية منذ تدشينها رسالة عائلية، من خلال تخصيص فعاليات تجمع الأسرة الواحدة ليجد الجميع مبتغاه، وللأطفال هناك ارض للألعاب الترفيهية التي تناسب جميع مختلف الأعمار حيث تلاقي مدينة الملاهي رواجاً كبيراً بين العائلات.

بالإضافة إلى العروض المائية المذهلة على أنغام الموسيقى، والألعاب النارية الرائعة التي تزين سماء القرية كل مساء، والعديد من العروض الأخرى والآتية من دول أوروبية وعالمية أخرى مثل السيرك العالمي، والعروض المسرحية.

وانضمت في هذا العام سبعة أجنحة جديدة إلى قائمة الدول المشاركة، حيث سيمثل ذلك إضافة نوعية لفعاليات القرية، ويساهم في تحقيق المزيد من المتعة والفائدة للأعداد المتنامية من الزوار، ويتشارك في القرية العالمية هذا العام الدول التالية :

أفغانستان، البحرين، كمبوديا، الصين، مصر، جمهورية التشيك، فرنسا، ألمانيا، اليونان، هنغاريا، الهند، إيران، ايطاليا، العراق، اليابان، الأردن، كينيا، الكويت، لبنان، المغرب، باكستان، فلسطين، الفلبين، قطر، رومانيا، روسيا، رواندا، جنوب إفريقيا، المملكة العربية السعودية، السنغال، سنغافورة، سوريا، تايلاند، الإمارات العربية المتحدة، المملكة المتحدة، النيبال، فيتنام واليمن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات