اتحاد الغرف يبحث زيارة وفد من رجال الأعمال الجزائريين للدولة

اتحاد الغرف يبحث زيارة وفد من رجال الأعمال الجزائريين للدولة

اجتمع عبد الله سلطان عبد الله الأمين العام لاتحاد غرف التجارة والصناعة، بمقر الاتحاد في دبي مع حميد شبيرة سفير جمهورية الجزائر بالدولة يرافقه عبد المالك معوج الوزير المفوض بالسفارة الجزائرية، وبحث مع الضيف سبل تطوير التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين.

تناول اللقاء بحث الاستعدادات والترتيبات التي تقوم فيها الأمانة العامة لاتحاد غرف التجارة بخصوص الزيارة المزمع القيام بها لوفد اقتصادي رفيع المستوى ورجال اعمال ومستثمرين جزائريين من اجل الترويج لفرص الاستثمار المتاحة في الجزائر.

وأكد الأمين العام ان دولة الإمارات والجمهورية الجزائرية ترتبط بعلاقات متميزة تعززت ركائزها بفضل تبادل الزيارات الرسمية بين البلدين .

والتي بلغ عددها في السنوات الأربع الأخيرة نحو 60 زيارة متبادلة من بينه 40 زيارة لوفود من الجزائر لدولة الإمارات بهدف تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري والثقافي بين البلدين.

ومن بين هذه الاتفاقيات اتفاقية التشجيع والحماية المتبادلة للاستثمار التي تم توقيعها في شهر ابريل 2001 واتفاقية تجنب الازدواج الضريبي على الدخل ورأس المال ومنع التهرب من الضريبة والتي تم تبادل وثائق المصادقة عليها في شهر أكتوبر 2004 .

واتفاقية التعاون الاقتصادي والعلمي والفني التي تمت المصادقة عليها في العام 1987 واتفاقية التعاون القضائي في العام 1984 واتفاقية التعاون الإعلامي بين وكالة أنباء الإمارات ووكالة الأنباء الجزائرية.

وأشار الأمين العام بأن حركة التبادل التجاري بين البلدين قد شهدت نموا مضطردا خلال السنوات الأخيرة لاسيما بعد الزيارات المتبادلة بينهما حيث ارتفع حجم التبادل التجاري من 73 مليون درهم في عام 1999 إلى 734 مليون در هم في عام 2004.

وتصدر الإمارات إلى الجزائر الزيوت والمواد الاستهلاكية والملابس والالكترونيات وقطع الغيار ومواد البناء والسيارات فيما تستورد منها التمور وزيوت التشحيم ومواد صناعية ونصف مصنعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات