تقرير جلوبل حول أداء سوق الكويت للأوراق المالية في ديسمبر

البورصة تشهد نمواً ملحوظاً يصل إلى 67.58 % خلال العام 2005

ذكر تقرير بيت الاستثمار العالمي »جلوبل« حول أداء سوق الكويت للأوراق المالية لشهر ديسمبر 2005 انه وللمرة الأولى خلال السبعة أشهور الأخيرة تراجع السوق الكويتي كما يتضح من تراجع مؤشر جلوبل العام بنسبة 4.16 في المئة خلال شهر ديسمبر.

وذلك عقب الارتفاع السريع الذي شهدته الأسهم خلال الفترة من شهر يونيو إلى شهر نوفمبر. ووفقا للمحللين في بيت الاستثمار العالمي »جلوبل«، فقد حاول المستثمرون استغلال الظروف الجيدة السائدة في السوق لجني الأرباح مع نهاية العام.

وعلى الرغم من ذلك، فإنه بالنظر إلى أداء العام كاملا فقد كان أداء السوق الكويتي مميزا من حيث النمو ونشاط التداول.

وبشكل عام سجل السوق نموا ملحوظا بلغت نسبته 67.58 في المئة خلال العام 2005، متجاوزا بذلك أداء العام السابق البالغ 11.9 في المئة. هذا وقد بلغت القيمة السوقية لسوق الأوراق المالية 41.49 مليار دينار كويتي .

وذلك مع إدراج خمس شركات جديدة خلال شهـر ديسمبر. وقد أقفل المؤشر السعري سوق الكويت للأوراق المالية لهذا الشهر عند مستوى 11,445.1 نقطة مسجلا انخفاضا عن الشهر السابق بنسبة 3.57 في المئة.

خلال العام 2005، مهد سوق الكويت للأوراق المالية الطريق سامحا بإدراج وتداول 33 شركة جديدة منها خمس شركات تم ادراجها خلال شهر ديسمبر. علاوة على ذلك فقد تجاوز إجمالي عدد الشركات المدرجة خلال العام 2005 إجمالي الشركات المدرجة في العام 2004 .

والبالغ عددها 18 شركة. هذا وقد تراجعت كمية الأسهم المتداولة في البورصة خلال شهر ديسمبر من العام 2005 بنسبة 37.78 في المئة عن مستواها المسجل مع نهاية الشهر السابق بالغ 3.54 مليارات سهم .

وذلك مقارنة بالشهر السابق. في حين انخفض إجمالي قيمة الأسهم المتداولة في شهر ديسمبر بنسبة 36.83 في المئة عن مستواها المسجلة مع نهاية الشهر السابق وصولا إلى 2.15 مليار دينار كويتي.

وللمرة الثانية على التوالي جاءت شركة مشاريع الكويت القابضة (كيبكو) في المرتبة الأولى من حيث كمية وقيمة الأسهم المتداولة خلال الشهر، تلتها شركة الأسماك الكويتية المتحدة والشركة الخليجية الدولية للاستثمار.

وطبقا للتقارير فسوف تقوم كل من شركة مشاريع الكويت القابضة بالاشتراك مع بعض المستثمرين المؤسسيين مثل مجموعة حمد الوزان، مجموعة الحساوي ومجموعة فؤاد الغانم بتأسيس شركة خطوط جوية جديدة باسم الشركة الوطنية للطيران برأسمال 50 مليون دينار كويتي.

ونتيجة لهذه التطورات الإيجابية فقد ارتفعت أسهم شركة مشاريع الكويت القابضة بنسبة 17.9 في المئة لتنهي الشهر عند سعر 560 فلسا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات