الرئيس النيجيري يلغي اتفاقاً مع «اوراسكوم» المصرية

الرئيس النيجيري يلغي اتفاقاً مع «اوراسكوم» المصرية

صرح مصدر رسمي لوكالة فرانس برس ان الرئيس النيجيري اولوسيغون اوباسانجو قرر في عطلة نهاية الاسبوع الغاء الاتفاق بين الدولة النيجيرية وشركة الاتصالات المصرية «اوراسكوم» المتعلق بشركة الاتصالات «نايتل».

وقالت ريمي اويو المتحدثة باسم اوباسانجو ان «الرئيس الغى الاتفاق في عطلة نهاية الأسبوع لان المبلغ المقترح اقل من اللازم».ولم تذكر المتحدثة اي تفاصيل لكنها اوضحت ان الوكالة المكلفة عمليات الخصخصة ستهتم بالملف بسرعة.

وكانت «اوراسكوم» فازت في 29 ديسمبر في استدراج للعروض للمساهمة بنسبة 51% في رأسمال شركة الاتصالات العامة النيجيرية «نايجيريان تيليكومونيكشن ليمتد» وفرعها للاتصالات الخليوية «ام تل». وعرضت الشركة المصرية 5 ,256 مليون دولار.

لكن خبراء في هذا القطاع قالوا ان هذا المبلغ صغير جدا مع ان الشركة المنافسة لاوراسكوم في عملية الخصخصة الجزئية هذه «نيوتل انترناشيونال ليمتد» عرضت مبلغا اقل من ذلك وهو 96 ,154 مليون دولار.

وقال المجلس النيجيري للخصخصة بعد الاتفاق انه سيعلن موقفه من هذه القضية. وكانت شركة «اوراسكوم» انشئت في 1998 وأصبحت من أهم مؤسسات الاتصالات في الشرق الاوسط وإفريقيا وجنوب شرق آسيا. (أ.ف.ب)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات