يطلق شركتين للتمويل الإسلامي والعقارات برأسمال مليار درهم

300% نمو أرباح بنك الخليج الأول في 2005

قال عبد الحميد سعيد الرئيس التنفيذي لبنك الخليج الأول إن البنك سيطلق قريبا شركة تمويل إسلامية وشركة الخليج الأول العقارية برأسمال إجمالي للشركتين يقدر بنحو مليار درهم بواقع 500 مليون درهم لكل شركة في إطار خطط البنك لتوسيع أنشطته وزيادة قاعدة متعامليه خلال عام 2006.

وقال عبد الحميد سعيد لـ»البيان« ان بنك الخليج الأول تقدم منذ فترة لمصرف الإمارات المركزي بطلبين بشأن التعاملات الإسلامية الطلب الأول يتعلق بالسماح للبنك بفتح نافذة مصرفية للتعاملات الإسلامية بصورة مؤقتة في حين يتعلق الطلب الثاني بالترخيص للبنك لإطلاق شركة تمويل إسلامية.

مشيرا إلى ان البنك بدأ بالفعل تجهيز الأنظمة المصرفية الخاصة بنافذة المعاملات الإسلامية في انتظار موافقة المصرف المركزي على طلب البنك.

وأوضح ان البنك يخطط لافتتاح 4 فروع جديدة خلال عام 2006 في دبى ورأس الخيمة وابوظبى، وتوقع ان تتجاوز نسبة النمو في أرباح بنك الخليج الأول 300 % خلال عام 2005 مقارنة بعام 2004 .

مؤكدا ان البنك حقق أداء متميزاً خلال الفترة الماضية وتجسدت نتائج هذا الأداء بتحقيق البنك أرباحا صافية خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2005 بلغت 715 مليون درهم بنمو قياسي بلغت نسبته 357% مقارنة بالفترة نفسها من عام 2004 .

وبنمو نسبته 192% مقارنة بالأرباح المحققة خلال عام 2004 بالكامل والتي بلغت 245 مليون درهم ويظهر هذا النمو القياسي ما حققه البنك من نتائج بارزة لهذا العام ودليل على نمو أعماله في الدولة.

كما توقع ان يحقق القطاع المصرفي خلال عام 2005 نتائج قياسية وان يشمل ذلك غالبية البنوك في الدولة التي ستحقق نسب نمو ممتازة، موضحا ان المؤشرات تظهر ان العديد من البنوك العاملة في الدولة ستحقق نسب نمو في أرباحها تتجاوز 100 في المئة مقارنة بالأرباح المحققة عام 2004.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات