EMTC

البنك الدولي يخفض مساعداته لليمن

البنك الدولي يخفض مساعداته لليمن

يعتزم البنك الدولي خفض حجم مساعداته لليمن بواقع 33.5% عن الحجم المقدم للعام الحالي 2005م، بينما تعتزم نقابة عمال النفط والتعدين والكيماويات القيام باضراب جزئي اليوم الثلاثاء ولمدة 3 أيام متتالية.

وأعلن نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا كرستان بروتمان أول من أمس الأحد أن البنك بصدد خفض مساعداته من 420 مليون دولار إلى 280 مليوناً.

وساق كرستان في مؤتمره الصحافي بالعاصمة صنعاء جملة من المبررات والأسباب للخفض المزمع العام المقبل، أبرزها عدم التزام الحكومة بتنفيذ برنامج الإصلاحات الاقتصادية والمالية والإدارية منذ اقراره عام 1995م وعجزها عن خلق بيئة استثمارية مناسبة قادرة على استقطاب رؤوس الأموال الاستثمارية العربية والأجنبية.

يذكر أن حجم التمويل الذي قدمه البنك الدولي لليمن خلال السنوات الثلاث الماضية بلغ أكثر من ملياري دولار خصصت لتنفيذ العديد من المشاريع الاقتصادية والتعليمية والصحية والمياه والصرف الصحي والتدريب المهني والفني وغيرها.

وجاء اعلان الخفض بعد يوم واحد من التأكيدات التي قدمتها حكومة صنعاء لوفد البنك الدولي الزائر، والمتضمنة اهتمامها ببرنامج الاصلاحات وبالأخص فيما يتعلق بتطوير القدرات المؤسسية الحكومية والتنظيمية العامة.

واعدادها مصفوفة شاملة لكافة الجوانب الاصلاحية بما في ذلك انشاء الهيئة العامة للمناقصات والهيئة اليمنية لمكافحة الفساد، كما جاء مخيباً للآمال الحكومية في زيادة برامج المساعدات القطرية المقدمة من البنك لليمن.

إلى ذلك أكدت نقابة النفط والتعدين انها ستصعد موقفها الذي بدأ بتعليق الشارات الحمراء إلى اضراب شامل من المزمع ان يبدأ الجمعة المقبل إلى حين تحقيق مطالبها التي وصفتها بالمشروعة.

وفي بيان لها حددت النقابة رزمة من المطالب أهمها ايجاد هيكل أجور يلبي احتياجات ومتطلبات هذا القطاع الاقتصادي الحيوي ويراعي الحقوق المالية والوظيفية المكتسبة للعاملين فيه.

وأعلنت النقابة ـــ حسب البيان ـــ رفضها القاطع لقانون الأجور والمرتبات الجديد الذي قالت انه لم يراع طبيعة العمل في قطاع النفط والغاز والمعادن والمصفاة ومخاطره ومخالفة هذا القانون للنصوص الدستورية التي لا تجيز المساس بالحقوق المكتسبة للعاملين.

يشار إلى ان الاضراب المزمع لعمال النفط والتعدين يتزامن مع اضراب عمال الشحن والتفريغ بميناء عدن واعتصام عمال الغزل والنسيج بالعاصمة صنعاء احتجاجاً على عدم صرف رواتبهم وفوارق الزيادة للأشهر الثلاثة الماضية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات