بهدف التسهيل على المراجعين

اتفاقية تعاون مشترك لـ "مواصفات«" مع الفجيرة

وقعت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس وإدارة المرور والترخيص بشرطة الفجيرة اتفاقية للتعاون المشترك خولت الهيئة بموجبها الإدارة بإصدار استمارات الفحص الظاهري لمطابقة المواصفات القياسية الخاصة بالمركبات المستعملة والمستوردة إلى الدولة بواسطة الأفراد أو المعارض التجارية بهدف التسهيل على المراجعين.

ووقع الاتفاقية وليد بن فلاح المنصوري مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس والمقدم محمد بن غانم الكعبي مدير عام شرطة الفجيرة. وأكد وليد المنصوري في تصريح له عقب التوقيع على الاتفاقية أهمية التعاون والتنسيق بين إدارات الدولة في كافة المجالات .

وذلك لإيمانه بأن توحيد الجهود وتكاملها يعزز الأداء الوظيفي في شتى القطاعات ويقلص من ازدواجية العمل التي تؤدي إلى إهدار الوقت والجهد مشيرا إلى ان الهيئة بدأت منذ فترة بتوقيع اتفاقيات تعاون مع العديد من الدوائر المحلية والاتحادية بهدف تقديم الخدمات بصورة أفضل ومن أجل المصلحة العامة.

وقال ان دولة الإمارات تعد من الدول ذات الكثافة في اعداد المركبات قياسا لعدد السكان الأمر الذي حتم على كافة الجهات ذات العلاقة ايلاء هذا الموضوع الأهمية المطلوبة كونه يؤثر مباشرة على سلامة الأفراد التي تعتبر من صميم أهداف الهيئة مشيرا الى ان هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس تسعى دائما إلى التأكيد على مطابقة جميع المركبات للمواصفات القياسية الخاصة بها.

وأوضح ان دور المواصفات أصبح أكثر شمولية خاصة وانه بات ذا علاقة بكافة مجالات العمل لكون كافة السلع والخدمات لا بد وان تكون مطابقة للمواصفات والمقاييس ومن هذا المنطلق أدركت الهيئة ضرورة تنسيق جهودها مع كافة الدوائر الاتحادية والمحلية للوصول الى الهدف المنشود وهو توفير السلامة والحماية الصحية والاقتصادية والبيئية في الدولة.

وذكر ان الاتفاقية تتيح لإدارة المرور والترخيص بالفجيرة تحصيل الرسوم المقررة بموجب قرار مجلس الوزراء رقم (2 ) لسنة 2003 م بجميع مراكز الفحص المعتمدة لديها .

كما نصت على ان تقوم الهيئة بتوفير أجهزة بيع بطاقات الدرهم الالكتروني وتوفير أجهزة التحصيل الالكترونية وربطها على نظام الدرهم الالكتروني لتحصيل الرسوم المقررة في المواقع التي تعتمدها إدارة مرور الفجيرة .

كما تقوم الهيئة بربط نظام الدرهم الالكتروني على أجهزة الحاسب الآلي التابعة لها لمراقبة عمل النظام وتوفير إيصالات استلام إيرادات يدوية للإدارة لاستخدامها فقط في الحالات التي يتم تعطل جهاز الدرهم الالكتروني وذلك تسهيلاً على المراجعين بالإضافة إلى توفير بطاقات التشغيل وبطاقات مسؤولي النظام لتشغيل أجهزة التحصيل والتي تكون الهيئة مسؤولة عنها مسؤولية تامة.

ووفقا للاتفاقية تقوم إدارة المرور والترخيص بالفجيرة بإصدار استمارات الفحص الظاهري للمركبات المستعملة المستوردة بواسطة الأفراد والمعارض التجارية بعد التأكد من مطابقتها للمواصفات القياسية المعتمدة وتحصيل مبلغ (300) درهم لصالح الهيئة عن كل مركبة مستعملة مستوردة لغرض إجراء الفحص الظاهري لها على ان تستخدم بطاقات الدرهم الالكتروني بأنواعها (محدودة القيمة/ العميل الحكومي لتحصيل رسوم الفحص).

أبوظبى ـــ عبدالفتاح منتصر:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات