EMTC

»نفط الجنوب« العراقية تستهدف إنتاج 2.5 مليون برميل يومياً

"نفط الجنوب" العراقية تستهدف إنتاج 2.5 مليون برميل يومياً

أعلن الخبير النفطي جبار حسين لعيبي مدير عام شركة »نفط الجنوب« عن تأهيل مشاريع كبيرة للتنقيب والحفر والاستخراج والضخ والتصدير، رغم عمليات القرصنة والحرائق التي طالت الشركة في العام الماضي.

ما ادى إلى تدني مستوى الانتاج، فضلاً عن تأخر بعض المشاريع في المكمنة وحقن الماء والتخصيصات.واضاف لعيبي في مؤتمر صحافي: ان الشركة تسعى لزيادة الانتاج الى معدل 2.5 مليون برميل في اليوم حتى نهاية عام 2006، مما يؤدي الى توفير فرص عمل كبيرة للقضاء على البطالة.

واضاف: تحتوي المنطقة الجنوبية على اكبر احتياطي من النفط يمكن استغلاله لرفع الانتاج الى 4ـــ 5 ملايين برميل في اليوم، اذا تم تشريع القوانين من الحكومة المقبلة لاستثمار هذه المشاريع وعدة مشاريع عملاقة، منها تطوير الحقول غير المتطورة والجزئية ورفع مستوى انتاج الحقول الحالية.

وحول وجود تدخلات في تعيين ملاكات الشركة قال: ان فرص التعيين مسؤولية المركز، والشركة غير مسؤولة الا عن تعيين الحراسات، وبعقود وقتية.. وان »ما جاء من اقاويل بتعيين فقط من يتكلم الفارسية ومن كان في ايران فهذه الاقاويل عارية من الصحة«.

كما ان الشركة »بعيدة عن حسابات بيع وتسويق النفط أو ان تكون طرفا في التهريب لأن مسؤولية الشركة فقط توصيل النفط عبر الابار والناقلات الى الميناء بواسطة الضخ من المنشآت في الزبير والرميلة الشمالية ويكون التحميل من قبل شركة التسويق العراقية«.

ورداً على سؤال بشأن كلفة استيراد المشتقات النفطية من دول الجوار والتي تعادل انشاء مصفى للتكرير، اجاب: يستورد العراق شهرياً ما قيمته »400 - 500 « الف دولار.

ولو استثمر مجموع هذا المبلغ في السنة لأنشأنا اكبر مصفى لتكرير المنتوجات النفطية، او احالة هذا المشروع الى القطاع الخاص لانجازه افضل من هدر هذا المبلغ الطائل من العملة الصعبة، والحفاظ على مواردنا النفطية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات