EMTC

معرض الإمارات في ليبيا يساهم في تطوير العلاقات التجارية

معرض الإمارات في ليبيا يساهم في تطوير العلاقات التجارية

أشاد السفير عبد الله سليمان الحمادى سفير الإمارات في ليبيا بالتطور الذي تشهده العلاقات بين الإمارات وليبيا في شتى المجالات وخاصة الاقتصادية والتجارية. وأوضح السفير ان معرض الإمارات في ليبيا 2005 حقق الهدف المنشود منه وهو التقاء الجانبين من رجال الأعمال ورجال الغرف التجارية وأصحاب الشركات والمؤسسات الاقتصادية في البلدين والتباحث حول شتى القضايا التي تهم الطرفين من اجل عمل اقتصادي مشترك خلال الفترة المقبلة.

وأشار السفير عبد الله الحمادى إلى أن هناك تطورات وإجراءات اقتصادية مهمة حدثت في السوق الليبي خلال الفترة الأخيرة ما يمكن أن يشجع على الاستثمار وإقبال الشركات الإماراتية وكذلك رجال الأعمال على الاستثمار ومشاركة الليبيين في تطوير القطاعات الاقتصادية والاستفادة من الخبرة الإماراتية في مجال الأعمال المعمارية والاستثمارية وفي المعارض وإقامة المناطق الحرة وتطوير البنية التحتية ومنها المطارات والموانئ وكذلك الاستثمار في مجال السياحة والفنادق.

وأوضح السفير الحمادى ان الجانب الإماراتي قام بتوضيح المزايا والمشروعات التي تهم المستثمرين ورجال الأعمال وكذلك الفرص المتاحة للاستثمار في الإمارات من خلال مشاركة العديد من المؤسسات الحكومية والقطاع الخاص في معرض هذا العام، داعيا السلطات في البلدين إلى استثمار الفرص الكثيرة للاستثمارات وإقامة المشروعات المشتركة من خلال عمل استثماري وبلورة مجلس رجال الأعمال المشترك الذي تم الإعلان عنه بطرابلس الى حيز الوجود حتى يكون الجسر لإقامة العديد من المشروعات المشتركة بين الجانبين.

وأضاف السفير الحمادى أن هناك العديد من الفرص للشركات والمصارف الإماراتية في ليبيا مثل فتح فروع بنوك بعد صدور قرار بذلك وان السوق الليبي سوق واعد في شتى المجالات الاقتصادية وهو سوق تتنافس عليه الشركات العالمية وأيضا هو محطة انطلاق إلى الأسواق الإفريقية المجاورة.

الجدير ذكره أن معرض الإمارات التجاري الثاني بليبيا اجتذب 95 شركة تعمل في شتى القطاعات الاقتصادية. التي قامت بتنظيمه غرفة صناعة وتجارة دبي بالتعاون مع سلطة المنطقة الحرة لجبل علي ودائرة السياحة والتسوق وشركة ستريملاين. وقد لقي المعرض إقبالا شديدا من رجال الأعمال والاقتصاديين والتجار والجمهور الليبي والعربي المقيم في ليبيا حتى لحظة غلق أبواب المعرض.

وأشاد عبد الرحمن الميطوعى مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي قبل مغادرته ليبيا بالنجاح الذي حققه معرض شركات الإمارات بليبيا، مشيرا في تصريحات لـ »البيان« إلى أن المعرض مشروع ناجح لكون السوق الليبي بكر والسوق الليبي يعد حاليا سوق الفرص. وأوضح أن العارضين بشكل عام لديهم انطباع جيد عن المعرض ومن خلال المعرض وجدنا كثيراً من الاستفسارات. وثمن المطيوعي حضور المهندس محمد القذافى للافتتاح المعرض بحضور عدد كبير من الوزراء الليبيين وحشد كبير من رجال الأعمال والغرف التجارية والاقتصاديين ورؤساء المصارف الليبية هذا كله أعطى زخم كبير لهذا المعرض.

وقال المطيوعى ان المعرض كان فرصة جيدة للالتقاء مع كبار المسؤولين الاقتصاديين في ليبيا وعلى رأسهم المهندس محمد معمر القذافى وزير الاتصالات والمعلومات بليبيا والدكتور عبد القادر بالخير وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية وكذلك الدكتور عبد الحفيظ الزليطني وزير مجلس التخطيط ومديري المؤسسات والمصارف والاستثمارات الخارجية ومجلس رجال الأعمال واتحاد الغرف التجارية والصناعية والزراعية وتم الاتفاق مع الجانب الليبي على تبادل الخبرات التجارية والمعلوماتية والمالية وكذلك في مجال رجال الأعمال خلال الفترة المقبلة،

كما أن الجانب الليبي اعد مذكرة أولية من اجل عرضها على اتحاد الغرف في الإمارات من اجل توقيع اتفاق بين اتحاد الغرف الليبي واتحاد غرف الإمارات في وقت قريب. كما أن مجلس رجال الأعمال سوف يزور الإمارات في الربع الأول من العام المقبل من اجل إنشاء مجلس أعمال مشترك بين الجانبين الذي سيكون الثمرة الحقيقية للتعاون المشترك.

طرابلس ـــ سعيد فرحات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات