بحثت تعزيز العلاقات مع سنغافورة وتايوان، غرفة دبي تدعو تايلاند لتأسيس مراكز توزيع وتوثيق العلاقات مع رجال الأعمال

الاثنبن 18 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 19 مايو 2003 دعا عبدالرحمن غانم المطيوعي مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي إلى أن تقوم تايلاند بتأسيس مراكز تخزين وتوزيع لها في دبي كما دعا المؤسسات الانتاجية في تايلاند لتوثيق علاقاتها مع المؤسسات التجارية في دبي كسبيل لتنمية تسويق المنتجات التايلاندية في البلدان التي تغطيها تجارة دبي في الشرق الأوسط وأواسط آسيا وشرق افريقيا. وقال مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي لدى استقباله لوفد تايلاندي أمس برئاسة مدير عام مجلس التنمية الاقتصادية والاجتماعية (سانتي بانغور) ان مؤسسات الاعمال في الامارات على علم بامكانيات تايلاند في مجال انتاج المواد الغذائية والملابس والاقمشة والمصنوعات الجلدية كما اننا على علم بامكانيات تايلاند السياحية. وأضاف ان أسواق الامارات تسودها منافسة شديدة بين جميع الموردين سواء في مجال الجودة أو السعر مما يتطلب من المنتجين بذل المزيد من الجهد من خلال ايفاد الوفود التسويقية والمشاركة في المعارض الدولية المتخصصة التي تقام في دبي. وقال ان هذه المعارض يزورها رجال أعمال من سائر دول المنطقة مما يزيد من أهمية المشاركة فيها. وذكر المطيوعي ان العديد من المؤسسات التجارية في مختلف بلدان المنطقة لها فروع أو مكاتب في دبي لتسهيل توريد البضائع الى هذه البلدان. ولذلك فان من المهم توثيق الصلة مع المؤسسات التجارية في دبي لتنمية المبيعات في تلك البلدان والتغلب على المعوقات التي قد تعترض ذلك. ومن ناحية أخرى أشار مدير عام غرفة دبي الى المشاريع الحديثة في دبي مثل مدينة الاعلام والمنطقة الحرة للتكنولوجيا والمدينة الطبية، وقال ان هذه المؤسسات وغيرها تستقطب الخبرات والعمالة ويمكن للعمالة التايلاندية الخبيرة ان يكون لها دور فيها. وتحدث رئيس الوفد التايلاندي فأشاد بدور دبي التجاري الاقليمي وأعرب عن تطلع بلاده الى تعزيز العلاقات الاقتصادية مع الامارات. كما أعرب رئيس الوفد عن الأمل في ان تدعم غرفة تجارة وصناعة دبي طلب الغرفة التايلاندية لاستضافة الدورة المقبلة لمؤتمر الغرف الاسلامية، ووجه الدعوة الى غرفة دبي لايفاد وفد الى تايلاند لتعزيز التعاون بين مؤسسات العمل في البلدين. ويبلغ التبادل التجاري بين تايلاند وبين الامارات عبر دبي أكثر من 1700 مليون درهم سنويا معظمها للاستيراد من تايلاند. وفي مقدمة المستوردات المنسوجات والمعدات الكهربائية والمصنوعات الجلدية. من ناحية اخرى بحث عبدالرحمن عبد الرحمن غانم المطيوعي مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي مع مديرة المشروعات الدولية في سنغافورة (كاثي لاي) صباح امس السبل المتاحة لتعزيز التعاون الاقتصادي ما بين دبي وسنغافورة. وذكر مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي في هذا اللقاء الذي حضره مدير مركز سنغافورة التجاري في دبي أن هناك الكثير من التماثل ما بين دبي وسنغافورة حيث تعتبر كل منهما مقرا إقليميا لنشاطات الأعمال. ودعا المطيوعي إلى تشجيع المزيد من المؤسسات في سنغافورة لافتتاح مكاتب لها في دبي لتنمية تعاملها مع منطقة الشرق الأوسط والأسواق التي تغذيها دبي. وتحدث في هذا المجال عن المنطقة الحرة في جبل علي وأشار إلى أن عدد المؤسسات الدولية في هذه المنطقة في تزايد مستمر نظراً لاستقرار دبي في أوساط العمل كمقر إقليمي للتعامل مع هذه المنطقة. ومن جانبها أعربت مديرة المشروعات الدولية في سنغافورة عن إعجابها بما شهدته في دبي من مشاريع بنية أساسية حديثة كما أعربت عن تقديرها للدور الاقتصادي الذي تؤديه دبي في المنطقة. ووجهت مديرة المشروعات الدولية في سنغافورة الدعوة إلى غرفة دبي لقيام وفد من الغرفة بزيارة سنغافورة لتعزيز التعاون بين البلدين، وأعربت عن التطلع إلى قيام تعاون متنام مع غرفة تجارة وصناعة دبي لتحقيق الأهداف المنشودة. ويوجد لسنغافورة حاليا 24 مؤسسة تعمل في دبي لتعزيز وتنمية التجارة والعمل بين البلدين. ويبلغ حجم التجارة المتبادلة مع سنغافورة 3119 مليون درهم سنويا بينها 2579 مليون درهم للاستيراد و130 مليون درهم للتصدير 409 ملايين درهم لإعادة التصدير من دبي إلى سنغافورة. وبحث عبد الرحمن غانم المطيوعي مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي سبل تنمية وتطوير العلاقات التجارية و الاقتصادية مع استيف يانج مدير مركز تايوان التجاري في دبي. وأوضح المطيوعي أن الحركة الاقتصادية والتجارية في دبي تأخذ اتجاها تصاعديا خاصة أنشطة الاستيراد و إعادة التصدير إلى دول المنطقة الخليجية وعالميا بسبب الخدمات الحديثة والمتطورة التي تقدمها دبي للقطاعات الاقتصادية. وأشار المطيوعي إلى أن دبي تربطها علاقات تجارية متنامية مع تايوان التي تعد من بين الشركاء التجاريين الرئيسيين لدبي حيث وصل حجم التبادل التجاري السلعى في عام 2001 حوالي ملياري درهم ومن المتوقع ان تشهد السنوات القليلة المقبلة نموا كبيرا في حجم التبادل التجاري وفي حركة انسياب الاستثمارات المشتركة في مجالات الصناعات الصغيرة و المتوسطة. وأكد المطيوعي أن غرفة دبي على أتم استعداد للتعاون مع مركز تايوان التجاري و المؤسسات الترويجية الأخرى ورجال الأعمال في تايوان لتعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية بين الجانبين. ومن جانبه أبدى مدير مركز تايوان التجاري ارتياحه للتسهيلات والتعاون الذي يلقاه من غرفة دبي مما كان له انعكاسات إيجابية في تنمية و تعزيز حركة المبادلات التجارية بين دبي و تايوان و انسياب الاستثمارات المشتركة. وتقدم مدير المركز التجاري التايواني بدعوة الغرفة و رجال الأعمال للمشاركة في مؤتمر تايوان لتحالف قطاعات الأعمالTaiwan Business Alliance Conference المقرر انعقاده في مركز تايبية للمؤتمرات في الفترة من 19 إلى 22 أكتوبر المقبل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات