58 مجلس عمل بالامارة، خطة لإضافة 5 مجموعات عمل بغرفة دبي لدعم القطاعات الاقتصادية المختلفة

الخميس 14 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 15 مايو 2003 ارتفع اجمالي عدد مجالس العمل في دبي إلى 58 مجلسا بعد ان تم مؤخرا تأسيس اربعة مجالس جديدة تمثل كلا من هولندا، والسودان، والفلبين، وسوريا بحيث تشكل تلك الدول اما اسواقا تقليدية للتجارة الخارجية لدولة الامارات عبر دبي أو انها اسواق جديدة، بينما يصنف بعضها على انها شريك تجاري استراتيجي بالنسبة لتجارة الامارة الخارجية منذ عقود مضت، وتنتشر في مختلف انحاء العالم في اوروبا وافريقيا وحتى على مستوى منطقة الشرق الاوسط واستراليا وشرق آسيا. وكشف احمد عبدالرحمن البنا نائب مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي عن الخطة الاستراتيجية للعام 2003 التي وضعتها الغرفة فيما يتصل بتنظيم المعارض والندوات والمؤتمرات المتخصصة في الشئون ومستجدات القطاعات التجارية والاقتصادية والخدمية المتنوعة تسير على قدم وساق بما يتناسب والدور الحيوي للغرفة في تعزيز قطاع التجارة والاعمال في دبي ودعمه بشتى السبل المتاحة، خصوصا وانه يجري التحضير حاليا لمعرضين هامين في كل من ايران واثيوبيا بعد نجاح الدورات السابقة والتي عكسها عدد وقيمة الصفقات التي ابرمت بين تجار محليين ونظرائهم من البلدين بالتنسيق والتعاون مع الجهات المعنية في دبي من بينها المؤسسة العامة لسلطة موانيء وجمارك دبي، ودائرة السياحة والتسويق التجاري بالاضافة إلى بقية الدوائر المعنية بانجاح مشاركتنا الخارجية، بهدف التسويق المدروس للمنتج الوطني الذي يتفوق احيانا على المنتج الاجنبي ويتسم بأسعاره التنافسية، وحول مجموعات العمل التي تمثل القطاعات الاقتصادية المتباينة اشار البنا إلى ان عددها يصل إلى 13 مجموعة تمثل تجارة المواد الغذائية النقل البري، والادوية والمواد الطبية ولوازم المستشفيات، بالاضافة إلى مجموعة عمل تجارة وصناعة مواد البناء، والطباعة والنشر والصناعات الغذائية والمشروبات، ومجموعة عمل منظمي المعارض والمؤتمرات، المحامين والمستشارين القانونيين، ووكلاء العقارات ووكالات السفر والسياحة، والتوزيع والتوريد والخدمات اللوجستية ومقاولات البناء والتشييد، ونظرا لحرص غرفة دبي على خدمة جميع القطاعات دون استثناء يجري حاليا دراسة اضافة 5 مجموعات عمل جديدة لدعم القطاعات المتبقية. كتبت لولوة ثاني:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات