«الإمارات للكمبيوتر» تفوز بعقد إعادة تركيب نظام «أوراكل» المتطور لإدارة موارد المشاريع في «آلفاميد»

الاثنين 11 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 12 مايو 2003 قامت «آلفاميد»، الشركة المتخصصة في مجال توزيع الأدوية والمعدات الرياضية في الإمارات بتوقيع إتفاقية مع شركة «الإمارات للكمبيوتر» الرائدة في منطقة الشرق الأوسط في توفير منتجات وحلول تكنولوجيا المعلومات، تقوم بموجبها الأخيرة بتوفير حلولها التقنية المتطورة بما فيها إعادة تركيب نظام إدارة موارد المشاريع (ERP) من «أوراكل» لتشغيل أنظمة «آلفاميد» التقنية. وقال عامر خياط مدير شركة «آلفاميد»: حققت شركتنا خلال السنوات الماضية معدلات نمو كبيرة رسخت مكانتها الريادية في مجال التوريدات الطبية في الإمارات. وبات من الضروري العمل على تحديث أنظمتنا التقنية الداخلية لتفعيل مستويات الأداء وزيادة الإنتاجية. وتعود عملية اختيارنا لشركة «الإمارات للكمبيوتر» لإنجاز هذا المشروع الى خبرات الشركة العالية في مجال تركيب حلول تكنولوجيا معلومات فائقة الجودة. وقال هاني حريق رئيس مؤسسة الإمارات للكمبيوتر: يسرنا الفوز بهذا العقد في ضوء المنافسة الشديدة التي كانت سائدة. ويضاف هذا الفوز الى سلسلة الانجازات التي تواصل شركتنا على تحقيقها. وقد قمنا بتنفيذ هذا المشروع بالتنسيق مع شركة «هايبرلينك» التي تعد شركة إستشارات رائدة في مجال توفير الحلول التقنية والتي تتخصص في مجال تطوير الأعمال في المنطقة. وتملك الإمارات للكمبيوتر فريق عمل متخصصا ذا خبرة واسعة تؤهله تنفيذ مثل هذه المشاريع المتطورة. وقامت «الإمارات للكمبيوتر» بإجراء دراسات وافية للمشروع لمعرفة طبيعة إحتياجات عملاء الشركة ونظام العمل داخلها. ومن المتوقع أن يتم الإنتهاء من المشروع خلال شهر أغسطس المقبل حيث سيحقق نتائج ايجابية لحوالي 60 موظفاً متخصصاً في شركة «آلفاميد». ويتضمن المشروع تحديث نظام إدارة موارد المشاريع (ERP) وفق حلول أوراكل من النسخة «03،11» الى النسخة «اا أي» الأمر الذي سيعمل على تعزيز مستويات الأداء وتسريع عملية الإنتقال من واجهة تطبيق الى أخرى، كما سيقوم النظام بتقليص الوقت اللازم لتحميله. وكانت الأنظمة المستخدمة سابقاً في «آلفاميد» تحتاج الى حوالي 45 دقيقة للإستجابة لطلبات العملاء. ومن المتوقع تعزيز مستويات الأداء مع تطبيق الأنظمة الجديدة لتزيد سرعة استجابتها بحوالي 20 مرة، الأمر الذي يعمل على تعزيز الربحية وتحسين مستوى الخدمات وتقليل التكاليف التشغيلية للشركة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات