الاحتياطي الاجنبي في اليابان يقارب نصف تريليون دولار

الجمعة 8 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 9 مايو 2003 قالت وزارة المالية اليابانية امس إن الاحتياطيات الاجنبية للبلاد في نهاية إبريل الماضي حققت ارتفاعا قياسيا للشهر الخامس على التوالي حيث بلغت 499.44 مليار دولار. وقال مسئول في الوزارة إن الارتفاع يرجع إلى قوة اليورو أمام الدولار مما أدى إلى رفع قيمة الاصول اليابانية التي يغلب عليها اليورو وإلى زيادة عائد الفائدة على مختلف الاستثمارات. وكان الاحتياطي الاجنبي الياباني قد بلغ أعلى مستوياته على الاطلاق في مارس الماضي حيث وصل إلى 496.18 مليار دولار. وتشير بيانات إلى أن اليابان مازالت الدولة صاحبة أعلى الاحتياطيات الاجنبية في العالم وذلك للشهر الحادي والاربعين على التوالي. وتشمل الاحتياطات الاجنبية الاسهم والودائع المقيمة بالعملات الاجنبية مضافا إليها موقف الاحتياطيات لدى صندوق النقد الدولي وحقوق السحب من الصندوق والذهب. وكانت اليابان تملك في نهاية إبريل أسهما قيمتها 409.30 مليارات دولار و71.69 مليار دولار من الودائع بالعملات الاجنبية. وقالت وزارة المالية إن اليابان أنفقت 2.4 تريليون ين (20.5 مليار دولار) في سلسلة من عمليات التدخل في سوق العملات في الفترة بين شهري يناير ومارس الماضيين. وقالت الوزارة إن بنك اليابان كان قد أجرى سلسلة من عمليات التدخل في الفترة من 15 يناير حتى العاشر من مارس في محاولة لوقف الارتفاع السريع للين أمام الدولار واليورو. د.ب.ا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات