حاكم الفجيرة يستلم المفتاح التذكاري لميريديان العقة بيتش

الخميس 7 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 8 مايو 2003 تسلم صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، المفتاح التذكاري لأحدث مقصد سياحي وترفيهي في إمارة الفجيرة بعد حفل استقبال لرجال الأعمال والصحافة بدبي أمس وهو اليوم الثاني من إقامة معرض السفر العربي العاشر، الملتقى 2003. وحضر الحفل سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس دائرة الطيران المدني بدبي رئيس مجموعة الامارات، الذي سيستلم نسخة من المفتاح التذكاري لمنتجع ميريديان العقة بيتش. والمنتجع الجديد هو أول فندق عالمي يفتتح في الفجيرة خلال عقدين من الزمن، والأول في منطقة العقة. ويؤكد خبراء السياحة أن المنتجع من فئة الخمس نجوم يمثل خطوة كبيرة للانطلاقة السياحية الحقيقية الهادفة إلى وضع إمارة الفجيرة الواقعة على الساحل الشرقي لدولة الامارات على خارطة السياحة الدولية. كما قام باتريك أنتاكي، مدير المنتجع، بتقديم نسخة محدودة من المفتاح التذكاري للشيخ سعيد بن سعيد الشرقي، رئيس مجلس السياحة في الفجيرة والمسئول عن مشاركة لوميريديان العقبة في المعرض، بحضور جوزيف زهرا، رئيس شركة هوتيل ريزورت آند انفيستمينت كومباني، الشريك في امتلاك الفندق الجديد. وقال أنتاكي: «معرض السفر العربي هو المكان المثالي للاحتفال بولادة مقصد سياحي جديد وخاصة هذا العام، حيث يركز لوميريديان على عمليات التسويق للمقاصد السياحية. ولقد اجتذبت الفجيرة انتباه السياح العالميين وتتواجد في معارض السياحة الدولية منذ عدة سنوات. وفي هذا العام، نعتقد أن عرض الإمارة أقوى وأكثر اجتذاباً من أي وقت مضى». وأضاف: «المقصد فريد حقاً ويدمج بين الامكانيات الرائعة لمغامرات عربية شيقة وتوفر الشواطئ الجميلة، إضافة إلى العديد من العوامل المشجعة الأخرى. فلدينا في العقة شاطيء فضي رائع يمتد على مسافة 2 كيلو متر، مع الجو الجميل وأشعة الشمس ومياه المحيط الهندي كخلفية بحرية خلابة.. كل تلك الأمور من عوامل الجذب المهمة». ويعتبر منتجع ميريديان العقة بيتش مشروعاً مشتركاً بين طيران الامارات وشركة هوتيل ريزورت آند انفيستمينت كومباني، ويقع على شاطئ ممتد على مسافة 2 كيلومتر على المحيط الهندي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات