دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة تبحث سبل تعزيز العلاقات والتعاون مع هولندا

الخميس 29 صفر 1424 هـ الموافق 1 مايو 2003 أكد الشيخ طارق بن فيصل القاسمي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة على أهمية مشاركة الفعاليات الاستثمارية الهولندية في إقامة مشروعات اقتصادية ومراكز لتوزيع المنتجات في إمارة الشارقة والاستفادة في ذلك مما توفره الدائرة من تسهيلات و مزايا الخدمة لرجال الأعمال وتسهيل المهام التي يقومون بتنفيذها، جاء ذلك خلال استقباله بمكتبه بمقر الدائرة للودي امبريجتس (lody embrchts)القنصل الهولندي لدى الدولة. وقال الشيخ طارق ان المسيرة الاقتصادية في دولة الإمارات ترتكز على أسس ومقومات قوية هيأت للاقتصاد الوطني الفرصة للانطلاق نحو آفاق عالمية مستفيدة في ذلك من المتغيرات التي تشهدها الساحتان الإقليمية والدولية لتوسيع دور القطاع الخاص والخصخصة للمشروعات الاقتصادية في شتى المجالات. ومن جانبه أوضح القنصل الهولندي رغبة بلاده في تقوية العلاقات الاقتصادية مع دولة الإمارات و مضاعفة حجم الشراكة الاستثمارية في ظل تنامي تلك العلاقات في مجالات التعاون الاقتصادي والفني وبما يساعد في تشجيع الاستثمار وزيادة معدلات المبادلات التجارية بين الإمارات وهولندا. كما أكد رغبة العديد من الشركات والمؤسسات الهولندية في العمل الاستثماري في إمارة الشارقة خاصة في ظل التسهيلات والحوافز المتوفرة للمستثمرين وتعدد الفرص والعروض التجارية المتاحة مع الاستعداد ولنقل أساليب التقنية الحديثة للعديد من المشروعات ذات الاهتمام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات