سيارتان جديدتان من بي إم دبليو في معرض جنيف 2003

الجمعة 2 صفر 1424 هـ الموافق 4 ابريل 2003 تطل BMW الفئة السابعة الجديدة مرة أخرى بحضور عالمي كبير في معرض جنيفا الدولي للسيارات هذا العام من خلال سيارة BMW 760i المصفحة للحماية الشديدة . واعتمدت المجموعة في انتاج هذه السيارة على سيارات من الفئة السابعة 760i باسطواناتها الاثننت عشرة التي تعتبر الجيل الرابع من سيارات بي أم دبليو المصفحة التي تلبي معايير B6/B7 الخاصة بمقاومة الرصاص كما تلبي أقسى متطلبات الأمن والحماية. وفي نفس المعرض قدمت مجموعة BMW سيارتها BMW 330 المصفحة للحماية العادية والتي تتفق مع معيار مقاومة الرصاص B4، علما أن المجموعة ستقوم اعتباراً من سبتمبر 2003 بضم الفئة السابعة745i إلى مجموعة سيارات الحماية المصفحة التي تصنعها BMW. وتلبي سيارة BMW 760i المواصفات المعتمدة من قبل المكتب الألماني لمكافحة الجريمة والمتعلقة بالسيارات المصفحة وذلك وفقاً للمعايير B6 و B7 . ولذلك فهذه السيارة قادرة على تحمل أي هجوم بالمتفجرات او الرصاص الخارق للدروع من عيار 7.62و 54 API التي تستخدمها عادة المنظمات الارهابية، وحتى تكون موافقة لهذه المتطلبات الصارمة كان ينبغي إخضاع سيارة 760i لاختبارات متعددة للهجوم بالأسلحة النارية هذا إضافة الى بعض الاختبارات الأخرى للتأكد من قدرتها على الحماية، وقد تم ذلك باشراف سلطة تفتيش ألمانية متخصصة. يشكل الدرع الفولاذي المدمج المستخدم لحماية مقصورة الركاب العنصر الأساسي في الحماية في سيارات BMW المصفحة 760i . ويتكون هذا الدرع من طبقتين من الفولاذ الخاص وغلاف خارجي قاسي وطبقة داخلية قوية بشكل خاص. وفي هذا الإطار علق روبرت زرزور ، المدير الإقليمي للسيارات الخاصة ومبيعات BMW الدولية المباشرة قائلا: «بعكس السيارات التي تضاف إليها عادة مزايا الحماية فان سيارات BMW الخاصة بالحماية يتم بناؤها من قبل أفضل المتخصصين في هذا المجال، كما أن دمج عوامل الحماية تتم فيها منذ بدء عملية التصنيع، وتتطور هذه السيارة حسب الوزن ويمكن أن يصل وزنها الى طن. إلا أن هذا لا يؤثر على استمراريتها بتقديم افضل المستويات في التعامل معها والأداء والاعتمادية بشكل عام». وتستطيع سيارة BMW760Li المصفحة حماية الركاب ضد أي هجمات او محاولات لتهديد حياتهم. لذلك عادة ما تستخدم هذه السيارات في حماية الدبلوماسيين والمسئولين الحكوميين وبخاصة في الدول الصناعية والشرق الأوسط ودول الاتحاد السوفييتي السابق. اما السيارات المصفحة في الفئة B4 مثل BMW330i فتوفر الحماية ضد الهجمات في حالات السرقة وغيرها من الأنشطة الإجرامية مثل اختطاف السيارات. ولذلك فان الدرع في هذه السيارة يستطيع تحمل الرصاص من عيار 44، ماجنوم وأنواع أخرى من الرصاص الذي يمكن إطلاقه من الأسلحة اليدوية. وتضمن BMW للشخصيات الذين يقومون بشراء سيارات الحماية السرية التامة، ولذا تحرص BMW أن لا يميز الناظر هذه السيارات عن نظيراتها من سيارات بي أم دبليو العادية. وأضاف زرزور: «من النقاط الهامة الأخرى هي الخدمات الشاملة التي نقدمها بهذه الخصوص في مختلف دول العالم. وتتضمن هذه الخدمات توفير ما مجموعه 40 سيارة للحماية الشديدة و100 سيارة للحماية العادية للعملاء دون الحاجة إلى الانتظار لفترة طويلة وفي أي موقع. علاوة على ذلك توفر مجموعة BMW الفنيين المتخصصين على مدار الساعة وعند الطلب للسفر الى أي منطقة في العالم لتقديم المساعدة».

طباعة Email