طول فترة الحرب يخلق صعوبات للدولار في العالم الإسلامي

الجمعة 2 صفر 1424 هـ الموافق 4 ابريل 2003 توقعت محللة اقتصادية باكستانية ان يواجه الدولار فترة صعبة في العالم الاسلامي في حال طالت فترة الحرب الحالية ضد النظام العراقي. وقالت الخبيرة الاقتصادية الباكستانية فوزية بانو لوكالة الانباء الكويتية «كونا» في حال طالت فترة الحرب من المحتمل ان يواجه الرزمة الخضراء «اي الدولار» وقتا صعبا وخاصة في العالم الاسلامي معربة عن اعتقادها في المقابل بان يعزز اليورو موقفه في التسعة الاشهر الاخيرة من العام الجاري. واضافت ان العملة الباكستانية حافظت على استقرارها فى الربع الاول من العام الحالي فيما يتعلق بسعر صرفها مقابل الدولار مشيرة الى ان اليورو استمر فى ارتفاعه. وذكرت ان سعر صرف الروبية مقابل الدولار في اول يوم من التداول مطلع العام الجاري كان 58.53 روبية مقابل الدولار مقارنة بنفس اليوم من العام الماضي والذي وصل سعر صرفه الى 59.75 روبية مما يظهر انخفاض الدولار بما نسبته 2%. وتابعت انه على الرغم من تعثر العملة الخضراء في الاسواق العالمية خلال الربع الاول من عام 2003 الا ان العملة الباكستانية حافظت على موقعها مقابل الدولار واغلق سعر صرفها مقابله 57.70 روبية لغاية يوم امس الاول. وعزت سبب عدم متانة وضع الدولار الاميركي الى شبح الحرب الذي خيم على المنطقة في الربع الاول من العام الجاري. وقالت بانو ان استمرار ارتفاع احتياط العملة الاجنبية عزز مكانة الروبية الباكستانية مقابل الدولار الى جانب عوامل اخرى مثل اعادة جدولة الديون والمنح والمساعدات الاجنبية من المؤسسات المالية العالمية والدول. كونا

طباعة Email